مقالات

لماذا نتظاهر / بقلم : هدي لحبيب حمادي.

دائما كمدونين ننتقد العديد من المظاهرات “الخبزية” بالمناطق المحتلة أو التي يغلب عليها الطابع المادي كالشغل والمناصب والطرد من العمل و…الخ، لكن في المقابل بالمخيمات هناك مظاهرات تنديدية بما يقع في الجزء المحتل من اراضينا من انتهاك لحقوق الانسان ونهب لثرواتنا الى اخره . لكن في السنوات الاخيرة تقاعست الانتفاظة وقلت المظاهرات والوقفات لأسباب ذاتية وهذا يعرفه القاصي والداني ولا ...

أكمل القراءة »

الگرگرات “مطين” معركة السقوف !!؟؟ / بقلم : اندكسعد ولد هنان.

على هامش عبثية جر الاحتلال لقيادتنا الى معركة لعبة تقزيم السقوف !! في سقف الگرگرات : رالي موناكو – داكار يمر أو لا يمر !؟ في الزمن الرديء، زمن اولوية تفكير تمرير المصادقة على ” قانون التعدين” و اللعب بالمفاوضات العبثية في قمقم اتفاقيات الاستثمار في الثروات الطبيعية و متسع ترف إنشاء هيئة وطنية للتعدين !! على أنقاض مسار عبثي ...

أكمل القراءة »

الڨرڨارات..النصر”الكاذب”!! / بقلم : يحي محمد سالم.

عادت مجددا منطقة الڨرڨارات المحررة الى واجهة الأحداث وهي التي لم تغادرها أصلا،بل ظلت متقدة كالنار تحت الرماد الى أن أتت القطرة التي أفاضت الكأس،حيث يعتزم منظموا رالي موناكو/داكار العبور من النقطة الحدودية المتأزمة في إطار مسار الرالي،وهو أمر قذف بالقضية الصحراوية مجددا الى واجهة الأحداث. وعند الحديث عن الڨرڨارات تحديدا فإن الكثير من التساؤلات تقفز دون إذن الى الأذهان ...

أكمل القراءة »

مناوارات “اغوينيت” بين الجاهزية ومبرر اعادة الانتشار‎.

بقلم: سالم اطويف بعد نجاح المناورات الاخيرة التي قام بها الجيش الشعبي الصحراوي في منطقة “اغوينيت” المحررة والتي تضمنت رسائل واضحة حملت في طياتها التحدي والصمود واثبات الوجود.. حسب ما اكده الاخ ابراهيم غالي رئيس الدولة الصحراوية في تصريحه لمجوعة من المنابر الاعلامية. يطرح السؤال، هل يمكن بالفعل للجبهة في ظل الضغوطات الدولية والالتزام بالشرعية الدولية وعدم تجاوز قرار وقف ...

أكمل القراءة »

“الأمم المتحدة” بين الشرعية الدولية و تصادم المصالح !

بقلم : محمد لمين مصطفى مفتاح مع بداية ظهور المد التحرري في دول العالم الثالث و تطوره الى أن وصل أحد أهم انشغالات المنظمة االاممية انطلاقا من مجموعة المواثيق التي تقر بحق الشعوب في تقرير مصيرها ففي 1973 العام الذي أصدرت فيه لجنة شؤون الوصاية في الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارها المشهور و القاضي بمنح حركات التحرير التي تعترف بها ...

أكمل القراءة »

“الميدان”….معيارالانتساب وسرالانسحاب”.

بقلم : لمن بكار. ساحة قاحلة ومناخ ملوث وخلط وارتباك وتعثر وتبعثر اظهرحجم التفكير وسقف المسؤولية ، والفشل في الاستمالة والاقناع والقبول .نتيجة التمسك بخطاب متأكل ومتجاوز. ان الانبعثات المتصاعدة من مختبر ومطابخ النظام دليل على التشبث بتعويج ارادة الجماهير والترويج لبث السموم وازاحة الخصوم، مع تنامي العوامل الضاغطة، ورغم مبررات الاصلاح وبدل المراجعة والمعالجة لازال النظام يصر على المواجهة ...

أكمل القراءة »

لماذا يصعد المغرب حاليا من حملاته المخابراتية والدعائية ضد القيادات الصحراوية؟

بقلم :لحسن بولسان ندرك كشعب مكافح أننا ما زلنا في حرب مفتوحة مع الاحتلال المغربي ، ونعلم باننا سنبقى مستهدفين للتأثير على نضالات شعبنا وإرادته في الحرية والانعتاق ،ولا نجهل أنه كلما إشتد الخناق على العدو،وفشل في دبلوماسية الصدام التي يخوضها على المنبر الأممي والافريقي رغم الخداع والتضليل والكذب ، إلا و أوعز لأذرعه لتقزيم تلك المكاسب النوعية ومحاولة إلهاء ...

أكمل القراءة »

نظرية الدولة / بقلم : أحمدسالك الشيباني عباس‎.

إن دراسة بعض النظريات و محاولة اسقاطها على الظواهر السياسية او الاجتماعية لهو شَيْء ليس بالهين، فهذا المقال ليس إلا محاولة مني للربط بين نظرية الدولة لإبن خلدون و مشروعنا الوطني. يرى مؤسس علم الاجتماع عبد الرحمان إبن خلدون أن قيام الأمم قائم على أساس العصبية، فالعصبية ليست تلك التي سادت في الجاهلية، بل هي العصبية التي يرتجى منها غرض ...

أكمل القراءة »

المرسوم المسيئ للنظام / بقلم الاستاذ : التاقي مولاي ابراهيم.

في الوقت الحالي لا يحتاج نظامنا لبذل أي مجهود من أجل الاساءة الى سمعته داخليا مادامت مصداقتيته قد تزعزت منذ اكذوبة صناديق العودة مرورا بخطة إعادة الانتشار وانتهاءا بنشوة انتصار ابيداجان الذي تحقق في ثمانينات القرن الماضي بفضل افواه بنادق جيشنا البطل. كما ان النظام ليس في حاجة الى المزيد من الاساءة الى نفسه في ظل تمسك اشخاص بالسلطة من ...

أكمل القراءة »

رسالة الى السفير الألماني .. و نهاية سعيدة !

بقلم : سلامة محمد لمين. إلى السيد ميشائيل تسينر، سفير جمهورية المانيا الإتحادية في الجزائر سعادة السفير المبجل علمت قبل قليل انه قد تم للأسف رفض طلبي الحصول على تأشيرة الدخول الى المانيا. لقد كان مبرمجا أن ارافق، مع شخص آخر، فوجا من الأطفال القادمين من مخيمات اللاجئين الصحراويين بتندوف لقضاء شهرين في المانيا، كان ذلك ايضا هو امنية السيدة ...

أكمل القراءة »