أعزيزة تحرج القيادة وتفضح نفاق بعض المزايدين

بعد اسابيع من إعلانها المشاركة في مهرجان ثقافي بمدينة القدس المحتلة، استمعت الفنانة الصحراوية اعزيزة ابراهيم لنداء الضمير الصحراوي الجماعي الذي يحارب كل اشكال الاستعمار والاستيطان فقررت عدم المشاركة في احتفالية بالقدس المحتلة.

اعزيزة ابراهيم فنانة صحراوية بسيطة مرتبطة بعقود مع شركات إنتاج فنية لكنها لم تذعن لإرادتها التجارية في تحقيق الربح على انين الضحايا في فلسطين المغتصبة، فرمت الكيان الصهيوني بعزيمة الرفض لكل اشكال التطبيع مع المحتل اينما كان. رسالة اعزيزة ابراهيم وهي تلبي نداء جمهور عريض وواسع من الصحراويين وتنزل الى القاعدة لتلبي مطالبها في نصرة المظلوم كانت رسالة ابلغ وجواب شافي لكل الذين حملوا اقلامهم ضد المرأة أو الذين انتقدوها بلمسة خفيفة، فهل توجه ذات الاقلام سيوف حبرها الى فساد القيادة الصحراوية وتلاعبها بالمصير وتبرعها باسرى الحرب لجيوب أمراء قطر؟ . هل كان ذنب اعزيزة انها من عامة الشعب، ويغفر المزايدين للقيادة فسادها وهي التي لم تسمع لنداءات كل الشرفاء منذ سنوات؟.

الدعاية الكبيرة التي تعرضت لها الفنانة الصحراوية والتي وصلت الى حد تخوينها فضحت موضوع النفاق في مجتمعنا، فلو كانت الفنانة من ابناء القيادة لاعتبرت مشاركتها في مهرجان القدس نصرا للقضية الصحراوية، ولاستحقت اشادة من القيادة وربما تكريم خاص من الرئاسة، لكن بما انها من عائلة بسيطة ومتواضعة تعرضت المسكينة الى حملة اعلامية تجاوزت حدود اللباقة ووصلت الى حد تخوينها والتشكيك في وطنيتها وعروبتها وحتى مقدساتها الدينية.

لا نتحدث في هذا الاطار عن المنتقدين لاي نوع من اشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني والذين حاولوا ايصال رسالتهم للفنانة بطريقة مهذبة وذكية، بل عن اولئك الذين بالغوا في انتقاد الفنانة ووصل بهم الامر الى حد تخوينها، ونتىسائل هنا : لماذا لايقوم هؤلاء بحملة مشابهة ضد رموز الفساد من القيادة الحاكمة؟ ام ان مشاركة الفنانة اعزيزة اكبر خطرا من القبلية التي تمارسها القيادة جهارا نهارا؟ ام من الفساد الذي ينخبر كافة مؤسسات الدولة الصحراوية؟.

قبل سنوات قدمت القيادة الصحراوية مقترحا تتنازل بموجبه عن نصف ثروات الشعب الصحراوي لصالح المحتل المغربي ولم تتعرض لاي حملة اعلامية من قبل الاوصياء على المقدسات الوطنية والدينية، لا بل ان بعض المزايدين ذهبوا الى حد وصف الخطوة بالمناورة الذكية والتي اثبت الايام بانها كانت اغبى مقترح يتم تقديمه في تاريخ الثورات التحررية، وقبل سنوات كذلك استقبل الرئيس وفدا صحفيا مغربيا من جريدة “نيشان” بمقر رئاسة الجمهورية ولم ينتقد اي كان دخول صحفيين مغاربة لاكبر مؤسسة رسمية صحراوية، رغم ان ذلك يعتبر اكبر جرما من مشاركة الفنانة الصحراوية بمهرجان مدينة القدس المحتلة.

يحسب للفنانة اعزيزة ابراهيم سماعها لمطالب عامة الشعب واتخاذها قرار العدول عن المشاركة في مهرجان القدس المحتلة، لكن في المقابل لازالت القيادة الصحراوية مستمرة في عنادها مع الشعب الصحراوي برفضها الاستماع للانتقادات الكثيرة في الاوساط الشعبية للوضع الكارثي الذي آلت اليه مؤسسات الدولة الصحراوية، وفي حال احراجها من قبل القاعدة الشعبية يكون جوابها على شاكلة “انتوما اشكون؟”.

قضية اعزيزة والهجوم المبالغ فيه الذي تعرضت له كشفت حجم النفاق الذي نعانيه في مجتمعنا حيث لا نستقوي الا على الضعفاء بينما نترك المفسدين من القيادة وازلامها من “الصفاكة” والمنافقين يعبثون بمصير الشعب والقضية.

12 تعليق

  1. عزيزة فنانة مقتدرة ، جلبت لنفسها و بمقدراتها الذاتية جمهورا واسعا بدون الإرتكان لوزارة النفاق و البهرجة وزارة ( السخافة) كما أطلق عليها هذا الاسم لما تولى الجلاد سويداحمد وزارة الثقافة. فشكرا و شكر للفنانة الرائعة اعزيزة ابراهيم سوى شاركت ام لم تشارك. بالرغم من ان قرارها قد يسبب لها خسارة كبيرة مع المتعاقدين . و قد يتخلون هنا بتاتا .وعلى الجمهور الذي يدعئ حب القدس ان يكون سندا لها. و ان تقام لها حفلة خاصة تثمينا لقرارها. و ان يقدم لهالاعجاب في كل دعايات التواصل الاجتماعي . لكننا شعب ما زال في حضانة قيادة فاسدة ، فالسة ، لا تراعي المشاعر النبيلة. فأف لها من قيادة.

  2. لكننا شعب ما زال في حضانة قيادة فاسدة

  3. اعلي منا

    لا شلت يدا من كتب هذا المقال والله إزيدنَ من امثالك.
    مشكلة القيادة هي قرارات من خلف الكواليس,لقد تم بيعنا لسواولمرارك دون علمنا حيث تم اقتسام قوتنا مع الذي عليه التعويض وتم اعطاء الضوء الاخضرللقطاء الغوط والجرمان واليهود للعيش بين ظهراننا دون علمنا لأننا لا نستحق حتى الإخباربإتفاقيات الذل والهوان,اما استفتاء الشعب فهذا لا يخصنا ولا يعنينا في نظرهم والتهميش العمد هوالسبب في استعصاء قضيتنا,إنها أتَّزٌبَّ.

  4. بسمالله الرحمنالرحيم

    مسكينة اختنا اعزيزة ولكن رغم عدولك وقرارك الشجاع بعدم الذهاب ال القدس ،فالبنسة لواقعنا تحت إمرة القيادة الرشيدة . الا التعرفي يعزيزة اراهو عند اركيزة.

    والسلام عليكم

  5. مقال ممتاز و للتذكير ان الخيانات الكبيرة هي نحو المغرب و ليس القدس، و كان يفترض ان تثار بدا بالتعطاي مع المحتل و التمعيش منه علي حساب الشعب الصحراوي. اعزيزة اظهرت مرة اخري كثير من النضج. فهل سنقوم بحملة “نظف يدك من المحتل” ضد دناصورات الفساد

  6. بسم الله الرحمن الرحيم.بالامس القريب تفاجأنا بلائحة خونة الشعب من البرلمان او مايسمي بمجموعة المصالح والمطالب واليوم تبشرنا مجلتنا المستقبل بقرار الفنانة القديرة اعزيزة الذي عبرت من خلاله عن روح الوطنية العالية ،واختارت المصلحة العامة عن المصلحة الشخصية فتركت اامال وخسرت العقود التجارية نزولا عند رغبة الشعب.الا يستحي العشرة البرلمانين ؟بل اماان الاوان لهولاي ان يتخذو خطوة تاريخية بالاعتذار للشعب او تقديم استقالتهم؟او على الاقل استقبال اعزيزة ابراهيم وتقديم الاعتذار لها باعتبارها ممثلة الشعب الحقيقية وسفيرة القضية.

  7. أنت العزيزة

    السلام عليكم
    فواعجباً! كم يدعي الفضل َناقص ٌ…… ووا أسفا! كم يظهر النقص فاضلُ
    وكيف تنام الطير ُ في وكناتها ……………..وقد نصبت للفرقدين الحبائلُ؟
    سيجل التاريخ موقف العزيزة و كم هي عزيزة بانسانيتها و بتحملها مسئولية نتائج مقاطعتها للصهاينة المحتلين الظالمين الأشرار.
    هؤلاء الصهاينة يكرهون المسلمين و العرب كرها شديدا و عنصريتهم قل مثيلها. و أنظمة تجار النفط و المخدرات و البشر الجاثمة على البشر في دويلات الخليج غير بعيدة عن هكذا كيان.
    ما أثار استغرابي هو بيان ما يسمى ب”وزارة” الثقافة المعبر عن طريقة تفكير و منطق هؤلاء القوم الغريبي الأطوار و المثيرين للاستغراب و الدهشة و الاشمئزاز

  8. اعلي سالم احمد محمود

    والله الأخت اعزيزة الموقف شجاع ورائع والمقال والله أروع ولا يمكن أن نضيف اكثر مما ورد في المقال ،فمزيدا من التألق فالقافلة تسير والكلاب تنبح,

  9. صحراوي متابع

    احترم رائ الكاتب ولكن عليه ان يحترم عقولنا نحن .احيانا بعض مما يكتب يخرج عنالخط التحريري الذي ترفعه المجلة وله تاثير سلبي عليها . ماعلافة القاء الفنانة اعزيزة لسفرها بالقيادة وفسادها (اتفرضي الموجب).ام انكم خلقتم بحساسية صد القياذة .لاننكر النقص الحاصل في الدولة وموسساتها ولكن لكل مقام مقال.اهتمو بما يفيد القضية ولكن احترموا عقل القاري

  10. كما صدر بيان يبرئ مسؤلية الوزارة في مرة ماضية …الان الوزارة مطالبة بتقديم شكر للفنانة ولان ذلك يشرف الفنان الصحراوي

  11. اﻷخت اعزيزة اقول لها وصلت رسالتك الى النخبة التي تستحق اما المفسدين فلا عليك منهم .كل حرف كتب في المقال هو حقيقة لا تستوجب اضافة
    نسأل الله الفرج للشعب المغلوب على امره

  12. شكرا للأخت اعزيزة إبراهيم وكل من ساهم في أرشادها إلى طريق الصواب وإلى بر إﻻمان انشاء الله .
    أما من ناحية القيادة أو الحكومة أو …… أو ….. الخ
    فلا أظن أن هذا الجيل قادر على تغيير الوضع أو تصحيحه وإنما يتكلم ويكتب أكثر من ما يفعل .
    فليبدأ كل واحدا منا بنفسه ويغيير العادات السيئة التي تضر المجتمع ونضال هذا الشعب وبعد ذلك عائلته وبعدها الجيران ونحن أقل من أﻻ تصلنا الرسالة .. ولكم جزيل الشكر