وزير الشؤون الخارجية والوزير المكلف بأوروبا يشرفان على اجتماع لقسم العلاقات الخارجية بأوروبيا.

عقد قسم العلاقات الخارجية بأوروبا يومي الجمعة والشبت الماضيين ، اجتماعا بالعاصمة البلجيكية بروكسيل بحضور عضوي الأمانة الوطنية وزير الخارجية السيد محمد سالم السالك والوزير المكلف بأوروبا السيد محمد سيداتي.
الاجتماع الذي حضره مسؤولو البعثات الصحراوية بأوروبا ، بحث جملة من القضايا على ضوء الحركية الأخيرة لوزارة الشؤون الخارجية الصحراوية.
وتطرق بالعرض والتحليل إلى تطورات القضية الوطنية واستشراف آفاقها ، خاصة مع تعيين مبعوث أممي جديد إلى الصحراء الغربية و دعوة الأمين العام للأمم المتحدة السيد آنطونيو غوتيريس إلى بعث دينامية جديدة للتفاوض.
وتبنى الاجتماع خطة عمل خاصة بالساحة الأوروبية على ضوء الاستحقاقات القادمة ، من قبيل عقد الطبعة 42 للتنسيقية الأوروبية للتضامن مع الشعب الصحراوي بباريس ، متابعة تطبيق حكم محكمة العدل الأوروبية الصادر شهر ديسمبر 2016 ، دورة اللجنة الرابعة للأمم المتحدة لتصفية الاستعمار بنيويورك ، دورة مجلس حقوق الإنسان بجنيف ، إضافة إلى عديد الأنشطة المزمع تنظيمها ببعض البلدان الأوروبية.
وحيا الاجتماع معتقلي ملحمة أكديم إزيك ومعتقلي الصف الطلابي وكافة المعتقلين السياسيين الصحراويين على المعركة النضالية المشرفة التي يخوضونها من داخل زنازن الاحتلال المغربي.