الوزير الاول الصحراوي يعيق التغيرات في مركزية وزارة التربية والتعليم.

علمت “المستقبل الصحراوي” من مصدر مسؤول في وزارة التربية والتعليم الصحراوية ان الوزير الاول الصحراوي تدخل شخصيا لثني وزير التربية والتعليم الحالي عن المضيء في تجسيد خريطة التعيينات الجديدة بوزارته ، حيث اعاق الوزير الاول محاولة وزير التربية والتعليم تغيير المدراء المركزيين على مستوى وزارته ، فبعد ان شملت التغييرات الجديدة المدراء على مستوى محلي وجهوي توقفت عند حدود المدراء المركزيين .
ويطرح تدخل الوزير الاول الصحراوي في اختصاصات وزراء حكومته السؤال حول صلاحية الوزير الاول وصلاحيات وزراء حكومته، كما يسلط الضوء على سياسة التسلط التي يمارسها الوزير الاول الصحراوي بصفته الحاكم الفعلي للدولة الآن.

ويبدو ان الوزير الاول نجح في فرض وجهة نظره هذه المرة في وزارة التربية و التعليم بعد أن عجز عن ذلك خلال فترات سابقة.
ومنذ سنوات جرت العادة ان تتم حركية كل موسم دراسي في وزارة التربية والتعليم تشمل كل الاطقم المسيرة للوزارة على مختلف المستويات ، المركزية والجهوية والمحلية ، وهي الخريطة التي كانت في بداية كل موسم دراسي وعلى هامش الندوة السنوية للتعليم التي تسبق افتتاح كل عام دراسي.