الحزب الإجتماعي الديمقراطي السويدي يجدد دعمه لحق الشعب الصحراوي.

جددت اليوم السيدة اندرين وينثر، مسؤولة العلاقات الخارجية في الحزب الإجتماعي الديمقراطي السويدي، موقف حزبها المساند لحق الشعب الصحراوي المشروع في تقرير المصير و الإستقلال. جاء ذلك في اللقاء الذي جمعها بممثل جبهة البوليساريو بالسويد، الدكتور ليمام الخليل.
اللقاء كان فرصة لإستعراض آخر مستجدات مسار تصفية الإستعمار من الصحراء الغربية، و إستمرار المغرب في عرقلة كل محاولات التوصل الى حل سلمي عادل قائم على إحترام حق الشعب الصحراوي المشروع في إختيار مستقبله من خلال إستفتاء تقرير المصير. كما كان اللقاء مناسبة لتناول جملة من القضايا ذات الإهتمام المشترك و مواضيع ذات الصلة بمسألة الصحراء الغربية.
للإشارة، فإن الحزب الإجتماعي الديمقراطي السويدي هو أقدم و أكبر الأحزاب في السويد، و هو الحزب الحاكم حاليا في البلد. حصل في آخر إنتخابات عامة، و التي نظمت في 2014، على 113 مقعداً في البرلمان.