وزارة التعليم والتربية تسحب كتاب مدرسي بسبب عبارات تمس بالوحدة الوطنية.

قامت وزارة التعليم والتربية بسبحب كتاب للغة الاسبانية خاص بتلاميذة بلصف الخامس الابتدائي بسبب تضمنه عبارات تمس بالوحدة الوطنية الصحراوية، وتم طبع الكتاب بالتعاون مع احدى الجمعيات بجزر الكناري الاسبانية، وقامت الوزارة بتوزيعه على بعض المدارس قبل ان يتم سحبه بعد ورود ذكر لبعض القبائل الصحراوية، اضافة الى تضمنه اساءات لبعض مكونات المجتمع الصحراوي.

وزارة التعليم سحبت الكتاب من المدارس فور علمها ، و يرى بعض المواطنين أنه كان عليها مراجعته قبل وصوله للمدارس الوطنية ، لكن في ظل فوضى المؤسسات يصعب تحديد من الذي نسق مع الطرف الاجنبي من اجل طباعة هذا الكتاب، وكذا الجهة التي اشرفت على اعداد مضمون الكتاب، ولتفادي الوقوع في مثل هذه الاخطاء الكارثية يجب على الجهات الوصية مثل وزارة التعليم والتربية او الجهات ذاك العلاقة بالموضوع مثل وزارتي التعاون والخارجية ضرورة الحرص والتنسيق مع المتضامنين الاجانب لتفادي الوقوع في مثل هذه الاخطاء التي قد تسبب ضررا بالغا على الوحدة الوطنية مستقبلا .

2 تعليقان

  1. للتصحيح فقط : تحية خاصلة لكم ولهذا الموقع الوطني المستقل إطالة إن الكتاب الذي نشرتم عنه هذا الخبر ليس من ضمن المقررات الوطنية المعتمدة في مدارسنا الوطنية وليس من ضمن المقررات التي تحت التأليف أو الطبع وإنما هو عبارة عن كتيب من بين عديد االكتيبات التي يؤلفها بعض الخواص أو الكتاب الصحراويين ويطبعونها بالتاسيق مع بعض الأصدقاء حيث جاء بعضهم ووزع عددا منها قد لا يتجاوز الحمسة عشرة كتيبا وبحسن نية على بعض المتوسطات بالمخيمات وحين عملت وزارة النتعليم والتربية بذلك قامت بجمعها على الفور دون أن يصل بعضها إلى أيادي التلاميذ وشكرا ودمنا وأياكم أوفياء لخدمة الشعب والوطن

  2. اسلام عليكم / ليكون في العلم ان الوفد الذي كان يوزع الكتاب كان مرفوقا بدير مركزي من وزارة التعليم و التربية الثاني لماذة وزارة التعليم ومن خلال مفتشيه لم يتم قرائة الكتاب قبل ان يتم توزيعه على المؤسسات التربوية / هذا دليل ان الوزارة هي وزارة المادة ولايهمهم تعليم الاجيال التي باتت في خطر