فرنسا : إختتام فعاليات المهرجان الدولي للتضامن بمشاركة صحراوية.

باريس / فرنسا: إحتضنت مدينة شامپيني ضواحي العاصمة الفرنسية باريس، حفل ختام المهرجان الدولي للتضامن بحضور جمعية أصدقاء الجمهورية الصحراوي بفرنسا والناشط الحقوقي الصحراوي “حسنة مولاي الداهي” الذي شارك في المهرجان بدعوة من المجلس الجهوي لمنطقة ڤال دو مارن.

هذا وعرف حفل الختام حضور رسمي يمثل ولاية ڤال دو مارن يترأسه رئيس المجلس الجهوي ونائبته إلى جانب المكلف بالشباب، الحفل الختامي كان فرصة للناشط الحقوقي بلقاء الوفد الرسمي وممثلي الجمعيات المشاركة في هذا الحدث التضامني الدولي.

وتجدر الإشارة أن هذه المرة الخامسة التي يشارك فيها نشطاء حقوقيين صحراويين من المدن المحتلة في هذا الحدث التضامني السنوي، لتحسيس المجتمع المدني الفرنسي بالواقع الذي يعيشه المدنيين الصحراويين وفضح الإنتهاكات التي يتعرضون لها بشكل ممنهج من طرف النظام المغربي الذي يحتل جزء من الصحراء الغربية منذ العام 1975.

مراسلة : عالي الرُبيو / باريس