فدريكا موغريني تستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام الاممي للصحراء الغربية.

أكدت الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية السيدة فدريكا موغريني، عزم الاتحاد الأوروبي على دعم الجهود الحثيثة التي تبذلها الام المتحدة، على ضوء اللوائح الأخيرة لمجلس الامن الدولي، خاصة القرار الأخير، الصادر بتاريخ 28 ابريل 2017، لأجل انهاء هذا النزاع الذي عمر طويلا والتوصل الي حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفين، يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير، في إطار تسوية تتماشى مع مبادئ وأهداف ميثاق الأمم المتحدة.
جاء ذلك في بيان صحفي عقب استقبال السيدة فدريكا موغريني، للممثل الخاص للامين العام للأمم المتحدة الى الصحراء الغربية السيد هورست كوهلر اليوم ببروكسل، من اجل تبادل وجهات النظر حول احياء عملية السلام، التي تشرف عليها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية
وخلال اللقاء، شددت المسؤولة الأوروبية على ان المستفيد من تسوية سلمية حقيقية لن يكون مجرد طرفي النزاع ، وانما دول المنطقة و كذا الاتحاد الأوروبي.

و أكد الوزير المنتدب المكلف بأوروبا السيد محمد سيداتي، انه على الاتحاد الأوروبي أن يعمل من منطلق حسن النية لدعم عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة لتسوية النزاع في الصحراء الغربية.
و رحب السيد محمد سيداتي، بزيارة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية، السيد هورست كوهلر اليوم الى بروكسيل.، معتبرا أيها فرصة للاتحاد الأوروبي لإعادة النظر في سياسته تجاه الصحراء الغربية من خلال لعب دور جاد و بناء. و العمل من مبدأ حسن النية لدعم الجهود التي يبذلها المبعوث الخاص بغرض احياء عملية السلام.

5 تعليقات

  1. الخبر مقدس والتعليق حر. يجب الاشارة الى ان موكريني لم تقل . تقرير النصير. وتصريحاتها موجودة وموثقة بموقع الاتحاد الاوروبي. ولهذا اقول الخبر مقدس والتعليق حر.

  2. و رحب السيد محمد سيداتي، بزيارة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية، السيد هورست كوهلر اليوم الى بروكسيل.، معتبرا أيها فرصة للاتحاد الأوروبي لإعادة النظر في سياسته تجاه الصحراء الغربية من خلال لعب دور جاد و بناء. و العمل من مبدأ حسن النية لدعم الجهود التي يبذلها المبعوث الخاص بغرض احياء عملية السلام. اصبح محمد سيداتي رئس مفوض الاتحاد الأوروبي

  3. حل سياسي أو تقرير المصير؟ الذي كنا نحلم به

  4. الحل السياسي العادل والدائم لا يكون الا بحق تقرير المصير عبر الإستفتاء
    كما أقرته المواثيق الأممية ومنها محكمة العدل الدولية في منطوقها ، وكذلك
    مانصت عليه الأمم المتحدة في شهر أكتوبر 2017 في مشروع يتعلق بالصحراء
    الغربية ( المشروع حديث ) :
    (أكتوبر 2017
    “إن الجمعية العامة، وقد نظرت بتعمق في مسألة الصحراء الغربية، وإذ تؤكد من جديد حق جميع الشعوب * غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاعتماد، وفقا للمبادئ المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة وقرار الجمعية العامة 1514 (د -15) المؤرخ 14 كانون الأول / ديسمبر 1960 والمتعلق بإعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة، وإذ يسلم بأن جميع الخيارات المتاحة لتقرير المصير * للأقاليم ما زالت صالحة طالما أنها تتفق مع رغبات الشعوب المعنية المعرب عنها بحرية وبما يتفق مع المبادئ المحددة بوضوح الواردة في قراري الجمعية العامة 1514 (د – 15) و 1541 (د – 15) المؤرخ 15 كانون الأول / ديسمبر 1960، وقرارات الجمعية العامة الأخرى -)
    .
    هل تعرف ما ما يعنيه قرارا ( (د – 15) و 1541 (د – 15) المؤرخ 15 كانون الأول / ديسمبر 1960، وقرارات الجمعية العامة الأخرى -)
    إنه يعني ببساطة حق تقرير المصير للشعب الصحراوي..