Secretary General of the United Nations, Kofi Annan arrives at Bellevue Palace to be received President and Mrs Kohler

المبعوث الأممي هورست كولر، يلتقي مع وزير الخارجية الفرنسي.

التقى المبعوث الشخصي للامين العام الاممي للصحراء الغربية هورست كوهلر، يوم الاربعاء 17 يناير الجاري مع وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان.
و قالت وسائل اعلام فرنسية أن وزير الخارجية الفرنسي جدد دعم فرنسا الكامل للمبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة في الاضطلاع بمهمته، مع دعمها الكامل لعمل بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية “مينورسو”.
و أكد الوزير الفرنسي التزام فرنسا بالامتثال الكامل لاتفاقات وقف اطلاق النار الموقعة بين جبهة البوليساريو و المملكة المغربية، و جدد دعم فرنسا للتوصل الى حل عادل ودائم ومتفق عليه فى الصحراء الغربية وفقا لقرارات مجلس الامن الدولى، كما اشاد الوزير الفرنسي بخطة الحكم الذاتى المغربية لعام 2007 باعتبارها أساس جاد وذو مصداقية لتحقيق هذه الغاية.

ولم يخرج موقف وزير الخارجية الفرنسي عن موقف بلاده الداعم لواقع الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية، وبذلك تبقى فرنسا هي أكبر عقبة امام التوصل الى أي حل سلمي في منطقة الصحراء الغربية بسبب مساندتها للرباط خاصة في مجلس الامن الدولي.

3 تعليقات

  1. فرنسا لا تقدم جديدا الى المبعوث الأممي سوى ما قدمته للمغرب وهو إقتراح الحكم الذاتي وهذا غير مقبول
    لأنه إن وُضع في الإستفتاء وحده كمقترح يتضح أن الفرنسيين يريدون إطالة عمر النزاع ، وعلى ضوء
    الحالة الصحية للملك سوف يتقرر الموقف الفرنسي ، وما جاء في خطاب الوزير الأول الجزائري أمام حزبه
    فيما يتعلق بالصحراء الغربية ، وتأجيل الملك المغربي العودة من فرنسا الى المغرب لترأس مجلسا وزاريا
    كل هذا يدعو الى التأمل ، والتوقع فيما قد تأتي به الأيام القادمة .

  2. برابو عليك الخبير والمحلل السياسي
    عباس ههههههههههه

  3. الطرف المغربي لن يتفاوض بدون الحكم الذاتي والجمهورية الصحراوية الديمقراطية لن تتفاوض بدون إستفتاء تقرير المصير نحن العرب لا نعرف معنى كلمة التفاوض كل واحد متعنت في موقفه.الى ان ينقرض شعبنا وسط خمسين مليون مغربي فمئة وخمسين ألف صحراوي لا تأثر على النمو الديموغرافي في الصحراء الغربية المحتلة