رئيس الجمهورية يقف على عملية الحصاد لمزارع الانتاج الهادفة لتحقيق الاكتفاء الذاتي.

وقف رئيس الجمهورية ـ الامين العام للجبهة السيد ابراهيم غالي على عملية جني الثمار وحصاد مزرعة وزارة البناء واعمار الأرضي المحررة وهي واحدة من عشرات المزارع النموذجية التي تحظى بدعم الرئيس الذي اعطى شارة الانطلاقة لهذه المبادرة خلال السنة الماضية، من اجل زيادة الإنتاج الغذائي والمساهمة في تحقيق الاكتفاء الذاتي لمؤسسات الدولة الصحراوية وتشجيع روح العمل التطوعي من خلال عمال كل مؤسسة.
وبدأ العديد من المؤسسات في عملية جني الثمار خاصة ان المزارع الحديثة تنتج غذاء صحيا بنسبة 100 % حيث لاتعتمد على المبيدات أو الأسمدة الكيميائية، بالاضافة الى وجود عوامل مشجعة للزراعة مع توفر البذور والاراضي الصالحة للزراعة وهو ما يمكن تطويره والبناء عليه من خلال مشاريع تعم فائدتها للمواطنين بمختلف المخيمات.

وتكمن أهمية الخطوة في تعزيز الانتاج لكل مؤسسة حيث وزعت وزارة التنمية الاقتصادية على المؤسسات الوسائل المتعلقة بالمزارع ورؤس من الماشية في إطار سياسة تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغذاء والمنتجات الزراعية والحيوانية.

المصدر : وكالة لاماب المستقلة.

4 تعليقات

  1. مبروك . ثم مبروك ، إنها الأرض المحررة ، عاشت الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية
    المغرب الى النهاية المحتومة .

  2. الأمر برمته لا يعدو أن يكون دعاية لصديقه و محبوبه سالم لبصير الذي ضاع في غياهب الرابوني بعد ما كان إمبراطور الولات وملك الامتيازات المادية

  3. سالم لبصير لم يكن كط يحتاج لدعاية من احد فتاريخه الحافل من انتفاضة الزملة الى سجن القنديل 1970 الى عمله في الولايات ومن ثم سفير بالجزائر وكوبا ووزير للداخلية ورئيس للبرلمان ومسوؤل للتنظيم السياسي يكفيه دعاية مع العلم انه لم يعرف بقبيلة ولا اَي عمل إجرامي خلال 45 سنة اذا عليك بتصحيح معلوماتك اما عن الجانب الفلاحي فذهب الى ولاية الداخلة وسأل عن ماذا ترك سالم من مزارع حتى وان كان أمرا عاديا فهو يأدي مهمته التي أوجبها عليه التنظيم الصحراوي

  4. أدا ليست هناك اي مشكلة في المناطق المحررة الصحراويون بستغلون المنطقة الشمالية في الفلاحة والرعي وتربية المواشي والمغرب يستغل المنطقة الجنوبية (معبر الكركرات ) في التجارة والسياحة الدوليتين.