جبهة البوليساريو تعتبر عقد منتدى كرانس مونتانا بالداخلة المحتلة انتهاك للقانون الدولي.

دعت جبهة البوليساريو في بيان صادر عن تمثيلية الجبهة ببروكسل أمس الثلاثاء الى إلغاء تنظيم منتدى كرانس مونتانا المزمع عقده في الفترة من 15 إلى 20 مارس الجاري في مدينة الداخلة المحتلة، معتبرة ذلك انتهاكا لمقتضيات القانون الدولي.
وأوضحت جبهة البوليساريو “أن تنظيم هذا الحدث بالداخلة المحتلة يهدف الى إخفاء جرائم الاحتلال المغربي البشعة ضد الصحراويين العزل في المناطق المحتلة، مؤكدة في هذا السياق أنها ستشرع في اتخاذ إجراءات قانونية في هذا الشأن ” .
وذكرت البيان بقرار محكمة العدل الأوروبية الذي ينص على أن الصحراء الغربية إقليما مستقلا ومنفصلا لا تربطه أية علاقة أو سيادة مع المغرب، مستحضرة في هذا السياق قرار القمة الإفريقية المنعقدة في يناير 2018 الذي يدعو الى مقاطعة هذا المنتدى إذا تم تنظيمه في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية.
وشدد البيان في الختام على “أن الصحراء الغربية هي أخر مستعمرة في إفريقيا كما تؤكد ذلك منظمة الأمم المتحدة التي صنفتها من ضمن الأقاليم التي لم يستكمل مسلسل تصفية الاستعمار فيها بعد .