إتحاد الحرفيين الصحراويين يعزي في رحيل الدبلوماسي البخاري أحمد.

قال الله تعالى: ”كل نفس ذائقة الموت, وإنما توفون أجوركم يوم القيامة “.
ببالغ الأسى والحزن تلقينا في إتحاد الحرفيين الصحراويين نبأ وفاة المرحوم بإذن الله تعالى، البخاري احمد ممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة، مساء يوم الثلاثاء 3 ابريل الجاري بمستشفى مدينة بلباو شمال اسبانيا.
اوعلى إثر هذا المُصاب الجلل نتقدم في إتحاد الحرفيين الصحراويين بتعازينا إلى عائلة الفقيد ومنها إلى الشعب الصحراوي، داعين المولى عز وجل أن يتقبله بواسع رحمته وأن يُلهمنا وأهله جميل الصبر والسلوان.
إنا لله و إنا اليه راجعون