إتحاد عمال التعليم و التربية و التكوين الصحراويين ينظم دورة تكوينية.

افتتحت اليوم السبت 05 ماي 2018 الدورة التكوينية التي ينظهما إتحاد عمال التعليم و التربية و التكوين الصحراويين بالتعاون مع الإتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين الجزائري بولاية تيندوف الجزائرية لفائدة مفتشي الطور الإبتدائي بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية تحت شعار: “التكوين يصنع التميز” .
وعرف افتتاح الدور التكوينية حضور وازن لكل الأخ سلامة البشير عضو الأمانة الوطنية الأمين العام لإتحاد عمال الساقية الحمراء ووادي الذهب و رئيس المجلس الشعبي الولائي لولاية تندوف و رئيس بلدية تيندوف و نائب رئيس المجلس الوطني الصحراوي و الأخ بلعيدي مبارك نائب رئيس الإتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين الجزائري و الأخ غالي أحمد الأمين العام لإتحاد عمال التعليم و التربية و التكوين الصحراويين و أعضاء من المجلس الوطني الصحراوي و الأمين العام لوزارة التربية بولاية تيندوف و الأخ الغوث ماموني الأمين العام لوزارة التعليم و التربية و أعضاء المكتب التنفيذي للإتحاد و أمناء الإتحادات المهنية الصحراوية و رئيس فيدرالية أولياء التلاميذ الجزائرية و رئيس جمعية إقرأ بولاية تيندوف , بالاضافة لمنتسبي الإتحاد و فعاليات المجتمع المدني الجزائري .
هذا وشهد الإفتتاح تقديم مداخلة لنائب رئيس الإتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين الجزائري تحت عنوان” التكوين يصنع التميز” ركزت على أهمية هذا التكوين و دوره في إبراز و تعزيز العمل النقابي و كذا تقوية الإطار التربوي بجملة من المعارف و المعلومات الهامة في مشواره المهني .
يذكر أن فعاليات الدورة التكوينية لفائدة مفتشي الطور الإبتدائي تتواصل لأيام بهدف الرقي بمستوى مفتشي الطور الإبتدائي ,واكتساب معارف و اليات متعلقة بهذا العمل النبيل الذي يدخل في إطار العمل المتواصل للدفع بمسيرة التعليم في الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية .