وزير الخارجية يستقبل من طرف الرئيس الزيمبابوي.

استقبل صباح اليوم بالقصر الرئاسي وزير الشؤون الخارجية السيد محمد سالم ولد السالك، من طرف رئيس جمهورية زمبابوي السيد إيمرسون منانغاغوا، حيث سلمه رسالة من نظيره رئيس الجمهورية السيد إبراهيم غالي.
و تناول اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين ومسألة احتلال المغرب لأجزاء من أراضي الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.
وأكد الرئيس الزيمبابوي السيد منانغاغوا، على الموقف الثابت والتاريخي لدعم وتضامن بلاده مع القضية النبيلة والعادلة لشعب الجمهورية الصحراوية.
وحضر اللقاء وزير الشؤون الخارجية لجمهورية زمبابوي السيد سيبوسيسو مويو، وعدد من المسؤولين والمستشارين في الرئاسة ووزارة الشؤون الخارجية.
و رافق وزير الشؤون الخارجية خلال الاجتماع القائم بالأعمال في السفارة الصحراوية بزيمبابوي السيد الطيب صديق.