اجتماعات مثمرة للأمين العام لاتحاد الطلبة بكاستيا و ليون والمؤتمر الثالث للطلبة على جدول الأعمال.

يواصل الأخ مولاي أمحمد إبراهيم ، عضو الأمانة الوطنية الأمين العام لاتحاد الطلبة لليوم الثاني على التوالي لقاءاته مع المجالس والقيادات الشبانية من مشارب سياسية مختلفة ، حيث اجتمع بكل من :
السيد فرانسيسكو دياز الأمين العام للشباب الاشتراكي مصحوبا بعدد من مساعديه ، السيدة ناتاليا دي الباريو ن عضو المجموعة البرلمانية “السلام و الحرية للشعب الصحراوي” ، مجلس شباب كاستيا و ليون ، شباب اليسار الموحد ، اضافة الى الشباب الشيوعي
سلسلة اللقاءات التي حضرها أيضا الأخ محمد لبات ممثل الجبهة بالمقاطعة ، والطالبتين بسمة مولاي أحمد و النيتو شياخ عن رابطة الشباب و الطلبة ، تهدف إلى تعزيز فرص التواصل بين اتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب ومختلف التنظيمات الشبانية و تعزيز القيم الإيجابية للتعايش والتسامح بين الشعوب ، كانت فرصة أيضا أطلع من خلالها الوفد الصحراوي مضيفيه على مستجدات القضية الصحراوية و مسار الكفاح البطولي الذي يخوضه الشعب الصحراوي منذ اويد من 45 سنة، من جهتها التنظيمات الشبانية المختلفة أعربت عن رغبها في المشاركة في المؤتمر القادم لاتحاد الطلبة الصحراويين ، ودعمها اللامشروط لكفاح الشعب الصحراوي العادل لاسترجاع حقوقه و نيل استقلاله.