مشاركة صحراوية في ندوة دولية نظمتها منظمة الوحدة النقابية الإفريقية.

انطلقت بالجزائر العاصمة الندوة الدولية المنظمة من قبل منظمة الوحدة النقابية الإفريقية المعروفة أختصارا ب lousa.
هذه الندوة تجري أشغالهاتحت عنوان : السلم والأمن والحوارودور النقابات والثلاثية.
أشغال اليوم افتتحت بكلمة للأمين العام للعمال الجزائريين عبد المجيد سيدي سعيد وكذلك كلمات كل من رئيس النقابة وأمينها العام.
بعد هذه المراسم انطلقت الأشغال بحيث كان الموضوع الأول مخصص والثاني مخصصات لورشة بعنوان: السلم والأمن في افريقيا ، العمل اللائق من أجل السلم والصمود .
للتذكير هذه الندوة حضرتها مختلف النقابات الإفريقية وكذا بعض الضيوف من خارج القارة.
للاشارة يشارك في هذه الندوة الدولية الأمين العام للعمال الصحراويين.
واجرى الامين العام  على هامش هذه الندوة عديد اللقاءات مع الوفود المشاركة، نذكر منها على سبيل المثال الأمين العام للعمال الجزائريين، الأمين الوطني لعمال ليبيا ، الأمين العام لعمال مصر ، موريتانيا.
أشغال هذه الندوة تستمر من 23 الى غاية 27 سبتمبر.