آخر اكاذيب الاحتلال المغربي : المواطن الصحراوي يستفيد من 500 يورو شهريا.

قال أحد المنتخبين الصحراويين في المناطق الصحراوية المحتلة أن سلطات الاحتلال المغربية قامت بتوزيع إستمارات على أعضاء مايسمى بالجهات والجماعات و أجبرتهم على توقيعها ، بمبرر أن الأمر يتعلق بالمشاركة في دورة تكوينية حول التجربة البرازيلية في إدارة المجالس المحلية، وهي تجربة أصبحت رائدة عالميا حيث تسمح لأعضاء المجالس المنتخبة وحتى للمواطنين بالاطلاع على تفاصيل الميزانية وهذا لضمان الشفافية.
لكن الوثيقة التي طلبت سلطات الاحتلال المغربية من المنتخبين الصحراويين بالتوقيع عليها لاتتعلق بالتجربة البرازيلية بل مجرد عملية خدام لضمان موافقتهم أن المواطن الصحراوي في المناطق الصحراوية المحتلة يستفيد شهريا من مبلغ قدرة 500 يورو ، اي ما يعادل 5000 درهم بعملة الاحتلال المغربي من عائدات ثرواته الطبيعية وذلك بهدف خداع الاتحاد الاوروبي.
ووصف المصدر الذي اتصل بمجلة المستقبل الصحراوي أن الاستمارة التي طلب منه التوقيع عليها دون السماع له بالاطلاع على مضمونها هي استمارة ملونة وبجودة عالية تتضمن الاسم والصورة والمعلومات الشخصية.
ووصف هذه الحادثة بأنها خداع للرأي العام و للمؤسسات الأوروبية التي لن تنطلي عليها هذه الخدعة الجديدة في محاولة من سلطات الاحتلال المغريية لتبرير عدم استفادة الصحراويين من عائدات ثرواتهم الطبيعية.