وفد برلماني صحراوي في زيارة الى منطقة اراغون الاسبانية.

اجتمعت اللجنة التنفيذية لجمعية الجالية باراغون بحضور الاخ ممثل الجبهة باراغون مع الاخ محمد محمود ولد اللود عضو المجلس الوطني الصحراوي في إطار الجولة التي تقوم بها لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان.
و افتتح الاخ سيداحمد دربال اللقاء بشرح العلاقة بين المكتب و الجمعية و قدم الاخ محمد جماني رئيس الجمعية نبذة عاما عن الجمعية و اهم انشطتها و طرق التعاون بينها و جمعيات الصداقة و مكتب الجبهة باراغوناعطى لمحة عامة عن الجمعية منذ تأسيسها
و اكد ان الجمعية منخرطة في كافة المؤسسات الاجتماعية و المجتمع المدني في عاصمة اقليم اراغون و لها علاقات وثيقة مع الحركة التضامنية.
هذا بالاضافة الى العلاقات الاجتماعية القوية بين افراد الجالية نفسها فيما بيها ، و اكد عضو البرلمان الصحراوي على ان جولة البرلمان كانت مخصصة للمكاتب التمثيليات و تم ادراج زيارات جمعيات الجاليات ضمن هذا البرنامج هذه السنة و ستصل كل الانشغالات الى قبة البرلمان ان شاء الله.
و اثناء الاجتماع تطرق اعضاء اللجنة التنفيذية لعرض مشاكل الجالية و انشغالاتها و اهمها مشكلة مصادرة جوازات السفر و غلاء التاشيرات و ملفات افراد الجالية في المؤسسات الوطنية و مشاكل الطلبة و الشباب ومعانات افراد الجالية و غيرها من المشاكل و الانشغالات.