وسط غياب الجمهور إنطلاق النسخة الثانية من مهرجان سنما الكثبان.

إنطلقت مساء الإثنين 19.11.2018 الطبعة الثانية من مهرجان سنما الكثبان للافلام القصيرة.

الطبعة الثانية شهدت عزوف واسع للجمهور وحضرها وزير المياه والبيئة ممثلا عن الوزير الأول، حفل الافتتاح غاب عنه أيضا والي ولاية السمارة ، وشهد الحفل كلمات للامينة العامة للولاية وكذا كلمة لوزارة الثقافة ممثلة في امينها العام الجديد الذي دعى كافة السينمائيين الصحراويين لتطوير مواهبهم والعمل على جعل السينما وسيلة كفاح مستمرة لفضح كل الانتهاكات المغربية أمام العالم .
طلاب وأساتذة مدرسة السينما الصحراوية كرموا زميلتهم الراحلة المامية السالك والتي استشهدت في حادثة سقوط الطائرة العسكرية ، ليتم بعد ذلك عرض فيلمي لجواد وثلاث كاميرات مسروقة في أول ايام المهرجان الذي يدوم ثلاثة ايام وستتخله ورشات وعرض أفلام صحراوية قصيرة تتنافس على جائزة المهرجان الذي يسبق حدث مهرجان فيصحراء الشهير بداية ديسمبر المقبل بولاية الداخلة.
ويبقى عزوف الجمهور التحدي الأكبر الذي يواجه المواعيد الثقافية بما فيها المهرجان الحالي.
صور بكاميرا محمد المامي مدلاه