توقيع اتفاق تعاون لدعم الشعب الصحراوي بمقاطعة بالينسيا الإسبانية.

تم يوم الخميس توقيع اتفاق لدعم الشعب الصحراوي بمدينة بالينسيا الإسبانية، حفل توقيع اتفاق التعاون بين المدينة الإسبانية وتمثيلية جبهة البوليساريو بالمقاطعة وقعه ممثل البوليساريو حبيب الله محمد كوري ، والأمين العام لنقابة اللجان العمالية بالمدينة السيد آرتورو ليون لوبيث .
وبمناسبة توقيع الإتفاق جددت النقابة في بيان لها التزامها بالمشاركة في كافة النشاطات و الوقفات و التجمعات المطالبة بالحقوق المشروعة للشعب الصحراوي ولمقاومته السلمية.
كما قررت وضع تحت التصرف مركز إعلام العمال الأجانب بهدف استغلاله للتعريف و التحسيس بالقضبة الصحراوية العادلة ، هذا بالإضافة إلى تنظيم سنويا حملة لجمع المواد الغذائية لصالح اللاجئين الصحراويين.
وعلي الصعيد السياسي جددت النقابة العمالية التزامها بالعمل تجاه المؤسسات السياسية و النقابية و الثقافية بهدف التعجيل بحل عادل ينهي هذا النزاع.
كما جددت النقابة شجبها و استنكارها لإنتهاكات حقوق الإنسان في المناطق المحتلة و للإحكام الجائرة التي صدرت في حق النشطاء والمعتقلين السياسين، داعية في السياق ذاته الإتحاد الأوروبي لتفعيل بند حقوق الإنسان الذي وقع عليه المغرب في وثيقة العضوية المميزة .
النقابة تستغل المناسبة لتهنئة الإتحاد الوطني للمرأة الصحراوية علي دورها الفعال في مخيمات اللجوء و نضالها من أجل حقوق الانسان.
و ذكرت النقابة بوضع الصحراء الغربية داعية المغرب لإنهاء احتلاله لأجزاء من الجمهورية الصحراوية و تمكين الشعب الصحراوي من تقرير مصيره، مطالبة الحكومة الاسبانية بتحمل مسؤوليتها التاريخية في تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية و وقف نهب ثرواتها الطبيعية طبقا للأحكام الصادرة من محكمة العدل الأوروبية.