البرلمان الأوروبي يصادق على اتفاق الصيد البحري الجديد بين الاتحاد و الاحتلال المغربي.

صادق البرلمان الأوروبي الثلاثاء على اتفاق جديد حول الصيد البحري بين الاتحاد الأوروبي و الاحتلال المغربي أعيد التفاوض بشأنه بعد رفض محكمة العدل الأوروبية الاتفاق السابق بسبب عدم أخذه الصحراء الغربية في الاعتبار.
وحصل الاتفاق الجديد الذي سيشمل الصحراء الغربية المحتلة، على غالبية أصوات البرلمان الأوروبي (415 صوتاً مؤيدا، 189 معارضاً) بعد رفض دعوة نواب أوروبيين من حزب الخضر وآخرين اشتراكيين ديموقراطيين، إخضاع النصّ الجديد إلى تقييم محكمة العدل الأوروبية (189 صوتاً مؤيداً، 410 معارضين).
وفي شباط/فبراير 2018، اعتبرت هذه المحكمة أنه ينبغي على الاتحاد الأوروبي والمغرب إعادة التفاوض بشأن أحكام في الاتفاق الجديد اعتُبرت تتنافى وقواعد القانون الدولي لأنها تنتهك مبدأ حق الصحراء الغربية في تقرير المصير.
ويذكّر التقرير الذي صوّت عليه البرلمان الأوروبي في جلسة عامة عُقدت في ستراسبورغ، بشرطين أوردتهما المحكمة الأوروبية للتوصل إلى اتفاق صالح، “هما الإشارة بشكل واضح إلى الصحراء الغربية والحصول على موافقة الشعب” وكذلك شرط أضافته الدول الأعضاء “هو أن الاتفاق يجب أن يفيد السكان المحليين”.
ويوضح هذا التقرير الذي أعدّه النائب الفرنسي في البرلمان الأوروبي ألان كاديك أن اللجنة اتبعت “آلية استشارة السكان المحليين (…) والأطراف المعنيين”، وحصلت على موافقة “غالبية المتحاورين” على الاتفاق الجديد.
إلا أن التقرير يشير إلى أن جبهة بوليساريو خصوصا “التي تُعتبر ممثل شعب الصحراء الغربية من جانب الأمم المتحدة وجزءاً من عملية السلام، لم ترغب في المشاركة في الاستشارة” وعبّرت عن “معارضتها المبدئية” أثناء محادثات تقنية.
ويتيح اتفاق الصيد البحري بين الاتحاد الأوروبي والمغرب للسفن الأوروبية (11 دولة من أعضاء الاتحاد) الصيد في “منطقة الصيد البحري المغربية والمناطق التي يحتلها من الصحراء الغربية” مقابل مساهمة اقتصادية أوروبية سنوية بقيمة 30 مليون يورو.
ويجري أكثر من 90 بالمئة من نشاط السفن الأوروبية في إطار اتفاق الصيد البحري، في المياه المتاخمة للصحراء الغربية. ويخضع قسم كبير من أراضي الصحراء الغربية للاحتلال المغربي منذ رحيل الإسبان العام 1975.
وجاء في بيان أصدره البرلمان الأوروبي أن النصّ الذي تمت المصادقة عليه “لا يحكم مسبقا على نتيجة العملية السياسية بشأن الوضع النهائي للصحراء الغربية ويدعم بشكل كامل جهود الأمم المتحدة للتوصل إلى حلّ سياسي يسمح لسكان الصحراء الغربية بتقرير مصيرهم”.
المصدر : واف + المستقبل الصحراوي . بتصرف.

14 تعليق

  1. يظهر ان الفاوضات والمقاومة السلمية لن تفضي الى حل فلن يكترت الينا احد بعد هذه المهزلة

  2. اينك يا عباس هل استفقت من الالصدمة ام لازلت اتحفنا بتحليلك المميز وما هي الصفعة الجديدة التي تلقها المغرب

  3. أينك يا عباس هل جف لسانك أم جف قلمك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  4. انتصار جديد ينضاف لسلسلة الانتصارات التي سجلتها القيادة مند توليها سدة الحكم

  5. صحراوي النرويج

    انها سنة الانتصارات التي تكلم عنها فخامة الرئيس وهاهوًقد احتفل بانتصار اخر في اديس ابابا بعدم ادراج ولو سطر واحد عن القضية في اشغال الاتحاد الافريقي

  6. للأسف يا عباس لقد تم الإتفاق ما رأيك؟

  7. Una bofetada más a la diplomacia Saharaui, no cabe duda que es un reconocimiento de la soberanía Marroquí sobre el sahara por parte de la unión europea lo demuestra la votacion llevada a cabo con más de la mitad y además la eurocamara rechaza preguntar a la justicia europeo sobre la compatibilidad del protocolo de pesca con los tratados de la UE, yo creo que es hora ya de que el FRENTE POLISARIO le diga la verdad al pueblo Saharaui no se puede tapar el sol con un dedo y el pueblo Saharaui sufrido y sigue sufriendo y lo único que hace el polisario es mentir y creer su propia mentira e

  8. ننتظر من السيد عباس أن ينحف مسامعزا بإحدى سمفونيات خزعبلاته القيمة

  9. اغتناا يا عباس و اروينا بتحاليلك الخيالية و الجميلة

  10. لمن لايعرف عباس الرجل مشغول. بانتخابات الرئيس بوتفليقة

  11. لقد اصيب عباس بصدمة قوية فارق على اثرها الحياة انا لله وانا اليه رتجعون.

  12. عباس ابن فرناس

    وعبسااااااه ههههه

%d مدونون معجبون بهذه: