رئيس الجمهورية يصل الى جنوب افريقيا للمشاركة في ندوة “الصادك” للتضامن مع الجمهورية الصحراوية.

وصل مساء اليوم رئيس الجمهورية، الامين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي، الى جمهورية جنوب افريقيا، للمشاركة في ندوة “الصادك” للتضامن مع الشعب الصحراوي، و التي تحتضنها العاصمة بريتوريا يومي 25 و 26 من الشهر الجاري بمقر وزارة الحارجية لدولة جنوب افريقيا.
و يرافق رئيس الجمهورية وفد هام يضم كل من وزير الشؤون الخارجية السيد محمد سالم ولد السالك، المستشار المكلف بمهمة لدى وزارة الخارجية السيد محمد يسلم بيسط، الامين العام لاتحاد العمال السيد سلامة البشير، الامين العام لاتحاد الطلبة السيد مولاي محمد، الامينة العامة لاتحاد النساء الصحراويات السيد مينتو لرباس، الامين العام لاتحاد شبيبة الساقية الحمراء و واد الذهب السيد محمد سعيد دادي، بالاضافة الى الامينة العامة السابقة لاتحاد النساء السيدة فاطمة المهدي و المستشار بالرئاسة السيد عبداتي بريكة.
و كان في استقبال رئيس الجمهورية بمطار ووتر كلوف نائب وزيرة الخارجية لجمهورية جنوب افريقيا السيد لويلين تيرون لانديرز، الى جانب السفير الصحراوي لدى جنوب افريقيا السيد البشير الصغير و عضو برلمان عموم افريقيا السيد سعيد الجماني.
للاشارة، اصدرت المجموعة الإنمائية لجنوب القارة الإفريقية المعروفة إختصارا ب (SADC) والمكونة من 16 دولة إفريقية و التى يوجد مقرها بغابورون عاصمة بوتسوانا بيانا هاما خلال اشغال القمة العادلة ال38 لرؤساء دول وحكومات المجموعة، تضمن دعوة لعقدة ندوة تضامنية مع الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.
وأكدت المجموعة الإنمائية لجنوب القارة الافريقية أنها ستعقد ندوة تضامنية مع الدولة الصحراوية وقضية الشعب الصحراوي العادلة في الايام من 25 إلى 26 مارس 2019 حيث تحتضن بريتوريا عاصمة جمهورية جنوب افريقيا أشغال الندوة.
كما جاء في البيان موافقة القمة العادية الثامنة والثلاثون لرؤساء دول وحكومات المجموعة الإنمائية لجنوب القارة الافريقية (SADC) على عقد الندوة والتي سيعرب رؤساء دول وحكومات المجموعة خلالها عن دعم المجموعة لتصفية الاستعمار وتقرير المصير للصحراء الغربية على أساس القيم والمبادئ التي وجهت مسيرة الاستقلال في افريقيا.

%d مدونون معجبون بهذه: