الحراك السلمي ضد المساس بحرية التنقل يصل الى محطة ولاية السمارة + فيديو.

وصل نشطاء الحراك السلمي المطالب بمنع المساس بحرية تنقل اللاجئين الصحراويين الى محطة ولاية السمارة التي شهدت مظاهرة سلمية يوم الاربعاء 10 ابريل الجاري.
ووجه نشطاء الحراك كلمة للرأي العام الصحراوي يوضحون فيها الأهداف الحقيقية لهذا الحراك بعيداً عن حملات التشويه التي يقوم بها النظام الصحراوي.
وعلى غرار محطة بوجدور ، شهد الحراك السلمي ضد منع حرية التنقل حضور نسائي فاعل في محطة ولاية السمارة الى جانب نشطاء الحراك والعديد من الشبان الذين انضموا للمظاهرة السلمية، فبعد أن وصل الحراك إلى الولاية انضمت إليه مواطنات وهن يحملن الاعلام الوطنية، وبعد أن إستمعن لمداخلات نشطاء الحراك الذين وضعوهم في الصورة الحقيقية بعيداً عن تشويه القيادة، اعربن عن إستهجانهن لحملة التخوين التي سوقتها القيادة لمحاولة تشويه الحراك السلمي للمواطنين المحتجين على قرار وزير الداخلية القاضي بتحديد عدد السيارات المسموح لها بالترخيص يومياً مع قائمة تسلم لمركز العبور الجزائري، وهو ما يعتبر إنتهاك لحرية التنقل التي يكفلها الدستور وقوانين الجبهة كما يعطي فرصة لدعاية الاحتلال المغربي التي طالما شككت في حرية تنقل اللاجئين الصحراويين.
وكانت أمانة التنظيم السياسي قد أصدرت بياناً عمم عبر المهرجانات لتبرير قرار وزير الداخلية والتسويق له أنه يحقق رغبة المواطنين في تخفيض أسعار المحروقات وهو مايخالفه الواقع على الأرض حيث عادت أسعار المحروقات للارتفاع من جديد.
يمكنكم الاستماع لرسائلة نشطاء الحراك في الفيديو ادناه :

%d مدونون معجبون بهذه: