الأم منة هلة سيدأحمد الناجم، في ذمة الله.

قال الله تعالى”كل نفس ذائقة الموت,وإنما توفون أجوركم يوم القيامة”.
وقال جل جلاله “ياأيتها النفس المطمئنة إرجعي الى ربك راضية مرضية فأدخلي في عبادي و ادخلي جنتي”.
صدق الله العظيم
بقلوب مؤمنة و بقضاء الله و قدره و ببالغ الحزن و الأسى تلقينا بمجلة المستقبل الصحراوي نبأ وفاة الأم منة هلة سيدأحمد الناجم.

إنخرطت المرحومة في الجبهة الشعبية منذ إنطلاقتها وعملت في هيئاتها وكانت عريفة بدائرة بئر لحلو ولاية السمارة ودأبت على عملها وعهدها مناضلة في الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء و وادي الذهب وتميزت بالتمسك بالمبادئ وخصال الأم الصحراوية المكافحة إنتقلت إلى الرفيق الأعلى بمدينة بامبلونا مقاطعة نابارا بإسبانيا ، ولمن أراد المساهمة في نقل جثمان المرحومة باْذن الله إلى مخيمات اللاجئيين الصحراويين نضع رقم الحساب البنكي أدناه وأجركم على الله :

وعلى إثر هذا المصاب الجلل نتقدم في هيئة تحرير مجلة المستقبل الصحراوي بتعازينا إلى عائلة الفقيدة ومنها إلى الشعب الصحرواي، داعين المولى عز وجل أن يلهمنا وأهلها جميل الصبر والسلوان.
إنا لله وإنا إليه راجعون.

%d مدونون معجبون بهذه: