الجمهورية الصحراوية تشارك في الملتقى العالمي للتضامن بالعاصمة الكوبية هافانا.

شاركت الجمهورية الصحراوية في الملتقى العالمي للتضامن الذي نظمته مركزية العمال الكوبيين والمعهد الكوبي للتضامن مع الشعوب بحضور 1400 مندوب من 87 دولة.
وفي كلمته عبر رئيس المعهد الكوبي للتضامن السيد فيرناندو غونزاليس عن التضامن المطلق مع كفاح الشعب الصحراوي ونضاله من أجل الحرية والاستقلال ومواصلة دعم الجمهورية الصحراوية حتى تحرير كامل اراضها.
بدورها اكدت السيدة انا تيريسيتا غونزاليس نائب وزير الخارجية الكوبي على موقف كوبا الدائم والمبدئي الداعم للجمهورية الصحراوية وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.
كما عبّر عديد من الوفود عن إعجابهم بصمود الشعب الصحراوي ونضاله من أجل الحرية والاستقلال منددين بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية.
في كلمته تطرق مندوب الجمهورية الصحراوية إلى مسيرة اتحاد عمال الساقية الحمراء ووادي الذهب ودوره الطلائعي ليس فقط في الدفاع عن حقوق العمال الصحراويين وانما الدور الريادي في معركة التحرير والبناء.
وفي سياق متصل شاركت رابطة الطلبة الصحراويين الداريسين في مسيرات الفاتح ماي المليونية في العديد من المدن الكوبية.