شبكة التضامن الطلابية التيمورية مع الصحراء الغربية تنظم حفلا بمناسبة ذكرى تأسيس البوليساريو.

نظمت شبكة التضامن الطلابية مع الصحراء الغربية في تيمور الشرقية ، حفلا تضامنيا بمناسبة مرور الذكرى الـ46 لتأسيس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب “جبهة البوليساريو” ، وذلك بالتنسيق مع السفارة الصحراوية بتيمور الشرقية ورعاية من وزارة الخارجية التيمورية التي أحتضن مقرها في العاصمة ديلي الحفل البهيج.
وبهذه المناسبة ، ألقى سعادة السفير إيسيليوكوهيليو المدير العام لوزارة الخارجية كلمة ترحيبية باسم وزير الخارجية التيمورية الدكتور دينيسيو بابو.
وشهد الحدث تنشيط محاضرتين أمام جمع غفير من إطارات الخارجية ومنظمات المجتمع المدني والطلبة من مختلف جامعات العاصمة ديلي.
المحاضرة الأولى نشطها سفير بلادنا في تيمور الشرقية السيد محمد أسلامة بادي ، تمحورت حول مسلسل التسوية وآفاق الحل. أما الثانية فنشطها وزير الخارجية الأسبق والديبلوماسي المخضرم الدكتور جوزي لويس غوتيريس، وكانت حول العلاقات الثنائية وجذورها التاريخية ، لتتبع بنقاش مستفيض حول القضية الوطنية وتطوراتها، والعلاقات الثنائية التي تجمع البلدين الصديقين.
كما تم بالمناسب عرض شريط وثائقي يتناول جانبا من مسيرة الشعب الصحراوي النضالية الظافرة.، ليختتم الحدث ببيان تضامني طلابي بالمناسبة.

%d مدونون معجبون بهذه: