دعوى لاغلاق معبر الكركرات بعد تجاهل ملك الاحتلال لمعتقلي أكديم إزيك.

تجاهل ملك الاحتلال المغربي العفو عن معتقلي انتفاضة مخيم إكديم إزيك بالمناطق الصحراوية المحتلة، و أصدر ملك الاحتلال المغربي يوم الثلاثاء 4 يونيو الجاري، عفو بمناسبة حلول عيد الفطر على مجموعة من الأشخاص، منهم المعتقلين ومنهم الموجودين في حالة سراح، المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم مملكته، وعددهم 755 شخصا، من بينهم 107 نزلاء مدانون في إطار أحداث الحسيمة وجرادة، و11 نزيلا من بين المحكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب حسب الصحافة المغربية.
و بعد قيام ملك الاحتلال المغربي بالعفو عن معتقلي حراك “جرادة” وبعض معتقلي حراك “الريف” وتجاهله لمعتقلي مخيم اكديم ازيك، لم يبقى أمام الشعب الصحراوي من خيار إلا إغلاق معبر الكركرات بعد أيام من عطلة عيد الفطر المبارك، حينها سيجد المغرب نفسه محرجاً لعدم مقدرته على التدخل في منطقة الكركرات التي تصنف كمنطقة عازلة وأي تدخل بها يعتبر خرق لقرار وقف إطلاق النار.

2 تعليقان

  1. والله فكرة جيدة كيف غابت عن ادهان القادة منذ أزيد من ربع قرن
    لكن لماذا بعد عطلة العيد
    اليوم فخير البر عاجله

  2. Y Dios es una buena idea de cómo ha estado ausente de la corrupción de los líderes durante más de un cuarto de siglo.
    Pero ¿por qué después de las vacaciones?
    Hoy es un buen apuro.