dav

وقفة للجالية الصحراوية بعاصمة الباسك تنديدا باعمال القمع بالسمارة المحتلة.

شهدت مدينة بيتوريا عاصمة إقليم الباسك، وقفة تنديدية باعمال القمع الهمجي التي عرفتها السمارة المحتلة، الوقفة من تنظيم جمعية الصحراء كاستيس بالتنسيق مع تمثيلية الجبهة بالمدينة وكذا جمعيات التضامن الباسكية.
الوقفة حضرها جمع غفير من أفراد الجالية الصحراوية وعدد من المواطنين الباسكيين إضافة إلى ممثلين لجمعيات الجالية الصحراوية بإقليم الباسك.
وفي نهاية الوقفة تم قراءة بيان صادر عن المنظمين طالبوا من خلاله المجتمع الدولي بتوفير الحماية للشعب الصحراوي الاعزل بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية وفيمايلي نص البيان الذي توصل الضمير بنسخة منه:
بيان تنديدي
بسم الله الرحمان الرحيم :
نندد بما يتعرض له أبناء شعبنا في مدينة السمارة المحتلة وكل المناطق المحتلة من تنكيل و ضرب مبرح و سحل للنساء و الرجال و اعتقال تعسفي و تعنيف نشطاء حقوقيون و هم يستقبلون احد ابناء الشعب الذي خرج من وراء القضبان الاعلامي صلاح لبصير الذي تحول منزل أهله الى سجن محاصر من قبل مختلف تشكيلات قوات القمع المغربية.
إننا في مكتب التمثيلية الصحراويةببلاد الباسك و مكتب الجالية الصحراوية باوروبا و بإسم كافة جمعيات وروابط الجالية الصحراوية باوروبا لنستنكر و ندين أشد الإدانة هذه الأعمال والأفعال اللا إنسانية و الحاطة من الكرامة والعنف الممنهج الذي تمارسه أجهزة نظام المخزن الظالم على أبناء الشعب الصحراوي العزل في المدن المحتلة من الصحراء الغربية وجنوب المغرب و المواقع الجامعية المغربية .
و إذ نطالب مجلس الأمن الدولي و الجمعية العامة للأمم المتحدة و مجلس حقوق الإنسان و الاتحاد الافريقي و الأوروبي و نناشدهم وندعوهم إلى التدخل التدخل السريع والعاجل لحماية المواطنين المدنيين الصحراويين بالمدن الصحراوية المحتلة و جنوب المغرب و بالمواقع الجامعية المغربية و ضرورة إيجاد آلية لحماية حقوق الإنسان بالصحراء الغربية. و أن تضطلع بعثة المينورسو ذالك كغيرها من بعثات حفظ السلام .كما نطالب بالاطلاق الفوري لكل المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية.
إن جمعيات و روابط الجالية الصحراوية باوروبا لتعبر عن كامل تضامنها و مؤازرتها مع أبناء شعبنا
قوة تصميم و إرادة لفرض اللاستقلال والسيادة

dav

dav

%d مدونون معجبون بهذه: