الشهيد محمد خطري احمد دحو، في ذمة الله.

قال تعالى ” كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون اجوركم يوم القيامة “.
قال عز وجل ” يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي و ادخلي جنتي ” صدق الله العظيم.
ببالغ الحزن والأسى علمنا في مجلة المستقبل الصحراوي بنبأ وفاة الشهيد محمد خطري احمد دحو، بعد صراع طويل مع المرض الشهيد المقاتل مزداد عام ١٩٤٩ في واد الساقية انخرط في صفوف جيش التحرير الشعبي الصحراوي منذ بداية ١٩٧٤ حيث شارك في عدة معارك بطولية ضد الاحتلال المغربي منها معركة لمسيد و السمارة والگلتة و معركة الوركزيز وغيرها من المعارك البطولية حيث كان يقود الفصيلة الاولى من الناحية السابعة في الجهات الامامية وبقى ملتزما في صفوف جيش التحرير الشعبي الي ان اقعده المرض واتاه الاجل المحتوم .
وبهذا المصاب الجلل ، تتقدم مجلة المستقبل الصحراوي بأحر التعازي وأصدق عبارات المواساة إلى عائلة ورفقاء الفقيد راجين من العلي القدير ان يتغمده بواسع رحمته ، وان يلهم اهله و ذويه جميل الصبر والسلوان.
انا لله وانا اليه راجعون

%d مدونون معجبون بهذه: