الأب محمد لمين أعلي عبدي أجعيدر ، في ذمة الله.

قال تعالى ” كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون اجوركم يوم القيامة “.

قال عز وجل ” يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي و ادخلي جنتي ” صدق الله العظيم.

ببالغ الحزن والأسى علمنا في مجلة المستقبل الصحراوي بنبأ وفاة الأب المرحوم باْذن الله محمد لمين أعلي عبدي أجعيدر بدائرة العين البيضاء وبأية الداخلة مخيمات اللاجئيين الصحراويين عَمِل المرحوم في عدة دوائر بولاية الداخلة كمقتصد شهد له الجميع بالجدية في تسيير الإدارة والنزاهة والصرامة في العمل تمييز بأخلاق الكرام والإحترام عَملً ومعاملة إنتقل إلى جوار ربه يومه الأربعاء الثالث من هذا الشهر وبهذا المصاب الجلل ،

تتقدم مجلة المستقبل الصحراوي بأحر التعازي وأصدق عبارات المواساة إلى عائلة ورفقاء الفقيد راجين من العلي القدير ان يتغمده بواسع رحمته ، وان يلهم اهله و ذويه جميل الصبر والسلوان. انا لله وانا اليه راجعون

%d مدونون معجبون بهذه: