هل سيحضر رئيس الجمهورية وملك الاحتلال لمراسيم تنصيب الرئيس الموريتاني الجديد محمد ولد الغزوانى؟.

وجهت موريتانيا رسائل رسمية لكل من رئيس الجمهورية السيد إبراهيم غالي وملك الاحتلال المغربي محمد السادس من اجل حضور حفل تنصيب الرئيس الموريتاني الجديد السيد محمد ولد الغزواني، و تسلم وزير الخارجية الصحراوي السيد محمد سالم ولد السالك من نظيره الموريتانى السيد إسماعيل ولد الشيخ أحمد بالعاصمة نيامي، رسالة خطية موجهة إلى رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة السيد إبراهيم غالى من طرف الرئيس الموريتانية محمد ولد عبد العزيز يدعوه فيها إلى حضور المراسيم و الإحتفالات بمناسبة تنصيب السيد محمد ولد محمد أحمد ولد الشيخ الغزوانى بعد فوزه فى الإنتخابات الرئاسية الأخيرة فى الجمهورية الإسلامية الموريتانية.
وكانت الحكومة الموريتانية قد بدأت بتوجيه رسائل الدعوة إلى دول الجوار لحضور حفل تنصيب الرئيس المنتخب محمد ولد الغزواني، والذي سيقام في فاتح شهر أغسطس المقبل.
وأجرى وزير الخارجية الموريتاني أسماعيل ولد الشيخ أحمد، لقاءات على هامش القمة الأفريقية المنعقدة في النيجر، مع وزيرين من المغرب والجزائر، سلمهما دعوة لحضور حفل تنصيب الرئيس الجديد.
وقالت الإذاعة الجزائرية (الرسمية) في برقية منشورة على موقعها الإلكتروني، إن الحكومة الموريتانية طلبت مشاركة الجزائر في حفل التنصيب « على أعلى مستوى ممكن ».
وأفاد ذات المصدر أن الوزير الجزائري هنأ نظيره الموريتاني على حسن سير الانتخابات الرئاسية وكونها « جرت في ظروف جيدة »، كما أكد له حضور الجزائر لحفل التنصيب.

وفي حال موافقة الرئيس الصحراوي وملك الاحتلال المغربي على حضور حفل تنصيب الرئيس الموريتاني الجديد ستتجه الأنظار إلى بعض التفاصيل المتعلقة بضوابط البروتوكول الموريتاني منها مستوى إستقبال الضيوف من زعماء الدول بمطار أم التونسي بالعاصمة الموريتانية نواقشوط ، وصولا إلى تفاصيل الاستقبال المتعلقة بكل زعيم، واحتمال حدوث مصافحات غير منتظرة على هامش حفل التنصيب، وبعد الحفل ستتجه الانظار الى مواقف الرئيس الموريتاني الجديد من قضية الصحراء الغربية وإن كان سينتهج نفس سياسة سلفه القائمة على مبدأ الحياد الايجابي ام سيحاول الانحياز إلى أحد أطراف النزاع.
يشار إلى أن ولد الغزواني كان قد فاز بالانتخابات الرئاسية التي نظمت في 22 يونيو الماضي، وذلك بعد حصوله على نسبة 52 في المائة من أصوات الموريتانيين.

%d مدونون معجبون بهذه: