الحجاج الصحراويون يرفعون العلم الوطني من فوق جبل عرفة.

من فوق جبل الرحمة رفع الحجاج الصحراويين العلم الصحراوي متضرعين الى العلي القدير ان ينعم على الشعب الصحراوي بالخير واليمن والبركات وان يؤلف بين قلوب الصحراويين ويوحد كلمتهم وينصرهم على عدوهم الذي شردهم من وطنهم وشتت شملهم وان يعينهم على تحقيق الاستقلال والظفر بالنصر المؤزر.
وبدأ ضيوف الرحمان بالتوافد إلى منى، قرب مكة، في أجواء مفعمة بالإيمان وألسنتهم تلهج بالتلبية في يوم التروية، حيث يصلون الظهر والعصر والمغرب والعشاء قصرا بدون جمع، ويبيتون هناك تأسيا بسنة المصطفى عليه الصلاة والسلام.
ويصلي الحجاج فجر يوم غد في منى ثم ينطلقون مع شروق شمس يوم التاسع من ذي الحجة إلى صعيد عرفات الطاهر للوقوف فيه وأداء ركن الحج الأعظم، الذي يستمر حتى مغيب الشمس، ثم بعد ذلك يبدأ ضيوف الرحمن النفير نحو مزدلفة للمبيت بها ثم العودة إلى منى من جديد لرمي الجمرات وذبح الهدي في أول أيام العيد.
وأكدت السلطات السعودية في وقت سابق أنها جندت جميع الإمكانيات اللوجستية والبشرية لتنفيذ خطة تصعيد الحجاج لمشعر منى لتيسير وتسهيل عملية التصعيد أمام قوافل الحجيج، تستهدف توفير الأمن السلامة على جميع الطرق التي يسلكها الحجاج من مكة المكرمة إلى منى إضافة إلى تنظيم عملية حركة المشاة لمشعر منى.
ويقع مشعر منى بين مكة المكرمة ومشعر مزدلفة، على بعد سبعة كيلو مترات شمال شرق المسجد الحرام، وهو مشعر داخل حدود الحرم، وهو عبارة عن واد تحيط به الجبال من الجهتين الشمالية والجنوبية.

المصدر : وكالة لاماب المستقلة.

2 تعليقان

  1. عباس عبد الله

    راية الشعب الصحراوي فوق عرفاة نصر لهذا الشعب ، إن ينصركم الله
    فلا غالب لكم

  2. بعد راية حقوق الانسان وراية الثروات…. لعل راية الدين تنفع لفترة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: