قمة الشراكة بين الاتحاد الإفريقى واليابان(تيكاد) تبدأ أشغالها بحضور الجمهورية الصحراوية.

بدأت هذا المساء أشغال القمة السابعة للشراكة بين الاتحاد الإفريقى واليابان (تيكاد ) على مستوى كبار الموظفين. ويحضر السيد لمن أباعلى السفير بإثيوبيا والممثل الدائم للجمهورية الصحراوية لدى الاتحاد الإفريقى ، إلى جانب كبار الموظفين الممثلين للطرفين الإفريقى واليابانى.
وسيقود السيد محمد سالم ولد السالك وزير الشؤون الخارجية الوفد الصحراوى فى الاجتماع الوزاري المشترك الذى يعقد غدا للمصادقة على القرارات التى ستعرض على قمة رؤساء الدول والحكومات التى ستدوم أشغالها يومي 28 و29 غشت والتى سيحضرها السيد إبراهيم غالى رئيس الجمهورية إلى جانب الرؤساء الأفارقة والوزير الأول اليابانى.
وينظم هذا المؤتمر خمسة شركاء هم : الحكومة اليابانية ، الأمم المتحدة ، مفوضية الاتحاد الإفريقى ، البنك الدولى وبرنامج الأمم المتحدة للتنمية ، وتحضره إلى جانب الدول الإفريقية واليابان عديد الدول والمنظمات الإقليمية والدولية والمؤسسات المالية العالمية من القطاعين العام والخاص وهيئات ومنظمات المجتمع المدني ومئات الصحفيين والشخصيات.
ويشارك فى المؤتمر كذلك بصفة مراقب أعضاء الاتحاد الأوروبي ، دول الآسيان ، الولايات المتحدة الأمريكية ، روسيا ، الصين ، كوريا ، الهند والبرازيل.
ومن المنتظر أن يصادق المؤتمر على إستراتيجية للتعاون في مجال التنمية الاقتصادية ، وخطة للتنفيذ ما زال كل طرف يرغب في تحسينها بما يتطابق ونظرته وأجندته الخاصة.

تعليق واحد

  1. عباس عبد الله

    بحضور الجمهورية الصحراوية…….رد على المغالطات الإعلام المغربي
    المغاربة كذبوا …كذبوا …وانكشفوا .

%d مدونون معجبون بهذه: