الأمم المتحدة بصدد إجراء مشاورات لإختيار مبعوث شخصي أممي جديد إلى الصحراء الغربية.

قال رئيس المجلس الوطني الصحراوي، خطري آدّوه، إن الامين العام للأمم المتحدة بصدد إجراء مشاورات مع جهات عدة وربما شخصيات ، بخصوص إختيار مبعوث شخصي أممي جديد إلى الصحراء الغربية ، لخلافة الرئيس الألماني الأسبق؛ هورست كوهلر.
وأضاف آدوه، الذي يرأس الوفد الصحراوى المفاوض، في تصريح خص به موقع “الكركرات” الإعلامي الصحراوي ، أن الطرفين لم يتوصلا حتى الآن بإشارات من الامين العام للأمم المتحدة بخصوص هذا الموضوع، وأن ذلك يعني أن الأمر لم يُحسم بعد.
وقال القيادي الصحراوي ، الذي قادته زيارة خاطفة إلى الولايات المتحدة بداية غشت المنقضي، “نعلم ايضا ان هناك جهات عدة مهتمة بالمساهمة فى المساعي مثل أن يحمل المبعوث الشخصى الجديد جنسيتها أو أن يكون من حجم السيد هورست كوهلر” .
و أضاف الاخ خطري ادوه : “اخيرا أتصور أن السيد غوتيريس يصعب عليه أن يقدم تقريره المتوقع شهر أكتوبر القادم حول الصحراء الغربية و الذى قد يكون الان رفقة معاونيه بصدد وضع قاعدة اعداده ،فمن الصعب أن يقدمه إلى مجلس الأمن الدولى، ومنصب من بيده قيادة المساعي السلمية شاغر إلا إذا كانت لدى الأمم المتحدة نوايا أخرى”.

2 تعليقان

  1. عباس عبد الله

    المهم أن الصحراء ليست ارضا مغربية ، سيخرجون منها…سيخرجون

  2. علي سهيل

    ارى ان الامر تجاوز طاقة المبعوثين و البحث عن مبعوث مبعوث او ميت جديد ضرب من السخرية مثله مثل (اصدقاء الصحراء )وغيرها من الطقوس التي ضحك بها اعداء السلام .واصحاب النوايا السيئة الذين تمترسوا في مواجهة الحقوق الشرعية لشعبنا وظلوا يمنعونة حتى من ادنى حقوق الانسان كسائر البشر.

%d مدونون معجبون بهذه: