بن فليس يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية بالجزائر، و سجن الامين العام لحزب جبهة التحرير الجزائرية.

أعلن علي بن فليس، رئيس حزب الطلائع والحريات، عن نيته تكوين ملف الترشح للرئاسيات الجزائرية.
وقال بن فليس ” وجهتُ، في هذا اليوم، 19 سبتمبر 2019، رسالة إلى السيد رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، أُعلمه، من خلالها، بنيتي في تكوين ملف الترشح لانتخاب رئيس الجمهورية”.

وقالت جريدة الخبر الجزائرية أن محمد جميعي، الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، أودع الحبس المؤقت بعد مثوله أمام قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي امحمد.
ووجهت له تهم اتلاف وثائق رسمية والتهديد، وكانت وزارة العدل الجزائرية طلبت من مكتب المجلس الشعبي الوطني رفع الحصانة عن المعني، هذا الأخير قال فور صدور الطلب أنه سيتنازل عن الحصانة طواعية.

%d مدونون معجبون بهذه: