الخارجية الأمريكية تتبرع بـ 560 الف دولار ، لإنشاء مزارع سمك لصالح للاجئين الصحراويين.

تبرعت السفارة الامريكية بالجزائر بمبلغ 560 الف دولار لانشاء مزارع سمكية بمخيمات اللاجئين الصحراويين، وقالت السفارة في بيان نشرته على صفحتها على الفيسبوك :

“السمك الطازج من الصحراء على مائدتكم!” يسعد مكتب السكان واللاجئين والهجرة بوزارة الخارجية الأمريكية بالإعلان عن التبرع بمبلغ 560,000 دولار لدعم أول مزرعة سمكية في العالم في مخيم للاجئين بمدينة تندوف الجزائرية.
ان أكثر من 170,000 لاجئ من الصحراء الغربية يعيشون في ظل ظروف قاسية منذ أكثر من أربعة عقود في مخيمات اللاجئين الصحراوية بالقرب من تندوف. يجدر الاشارة إلى أنه في ظل نقص الوصول إلى الأغذية الطازجة يعتمد اللاجئون تماما على الحصص الغذائية الشهرية من طرف برنامج الاغدية العالمي للامم المتحدة.
وقال ممثل برنامج الأغدية العالمي في الجزائر عماد خنفير ان “مزرعة أسماك في الصحراء تبدو فكرة مجنونة في البداية لكن تم تنفيذ هذه التقنية بنجاح في ظل ظروف مماثلة للجزائر”. وأضاف “يعرب برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة عن امتنانه الشديد لشعب وحكومة الولايات المتحدة الأمريكية للدعمهم المتواصل في توفير فرص عمل للصحراويين اضافة الى مساعدة برنامج الأغدية العالمي للامم المتحدة لإيجاد حلول جديدة لمشاكل التغدية.

2 تعليقان

  1. مقاتل7777

    وتحول الثوار الي مزارعين للاسماك والخضار

  2. اناصحراوي اعرف ان هذه الفكرة لا تنجح لان الصحراوي لا يحب ألاكل المالح ولا اكل السمك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: