شهادات سجناء سابقين وبعض ذوي ضحايا سجن الرشيد تكشف فظائع إجرام القيادة الصحراوية.

كشفت شهادات مسجلة عبر تطبيق “الواتساب” لبعض من السجناء الناجين من جحيم سجن الرشيد ، وكذا شهادات عائلات بعض الضحايا ممن قتلوا تحت التعذيب في السجن سيء السمعة، كشفت تلك الشهادات عن حجم الفظائع التي أرتكبت باسم جبهة البوليساريو في حق العزل من الكفاءات الصحراوية التي التحقت بالجبهة مطلع سبعينيات و ثمانينيات القرن الماضي .
الضحايا وذوي الشهداء حملوا أعضاء اللجنة التنفيذية سابقاً المسؤولية الكاملة في ما حدث، وطالبوا بالقصاص من المجرمين الذين يتبؤون الآن مناصب قيادية في هرم السلطة، واعتبر الضحايا وذويهم أن القضاء الصحراوي لم يأخذ مجراه في محاسبة المجرمين وإنصاف الضحايا.
ومن شأن هذه التسجيلات والشهادات المؤثرة ان تزيد الضغط على القيادة الصحراوية للبحث عن مخرج يرضي آهالي الضحايا وينصف المظلومين، غير أن أطرافا فاعلة في المشهد الصحراوي من الجلادين لاتزال تصر على محاولة تشويه نضال الضحايا في سبيل إسترجاع حقوقهم بزعمها أن تلك الشهادات مدفوعة من العدو المغربي للتأثير على مؤتمر الحركة المقبل.
وكانت منظمات حقوقية دولية ومنها منظمة العفو الدولية قد طالبت القيادة الصحراوية مرات عديدة بضرورة إبعاد المجرمين عن أي مناصب قيادية في الدولة الصحراوية باعتبارهم مجرمين مكانهم السجن وليس الوزارة.

وفي أول رد فعل رسمي على قضية الانتهاكات الخطيرة لحقوق الانسان التي إرتكبتها القيادة الصحراوية، قال السيد البشير مصطفى السيد، وزير المناطق المحتلة والجاليات في تسجيل متداول على تطبيق “الوتساب” باللهجة الحسانية :
ذيك لحباس الي قط خلقت ، و ذاك الي اخلق فيها من حق و باطل و الي اخلق فيها في الضوء و في الظلمة فات اشتدت فيه لخبار في المؤتمر الثامن، و اوعدلت لجنة لتقصي اخبارها و لتحديد ضحاياها ، و اقتراح حلول لها و كان متريسها الله يرحموا المحفوظ ولد اعلى بيبة، (حق) و على كل حال الحلول الى انقالت و حدة منهم عن مطلوب أسماح ، مطلوب أسماح من ذاك الي أغلط و من ذاك الي نغلط فيه، كاملين مطلوب منهم أسماح و كاملين مطلوب منهم العفو و كاملين مطلوب منهم عنوا ذاك كامل يردم (حق) ، الي مات ماتلا مورجع، و لا ايقد يعدلوا شي اكبر من انوا يعدلوا مقام شهيد ، و عنوا شهيد يسوا ظالم و يسوا مظلوم ، و ذاك الي باقية اثار فيه واجعة ذاك محسوب جريح حرب حرب و جهاد(حق) (حق) ، و حد ثاني والله يا ذاك الي طالب الا امنين انعودوا انشا الله على مركوبوا و انعودوا في انهاروا والله ياذا كامل يدنوا يعدلوا و الي قاد يعدلوا على كل حال في ظروفنا اظريك(حق) يالتوا يعدلوا(حق).

تعليق واحد

  1. بابا تقيو

    لكل جواد كبوة ولا يسلم انسان من الزل و كل الناس خطاؤون و يقلون التائب من الذنب كمن لا ذنب له.هذا من رحمه الله التى وسعت كل شيء .لكن التاريخ البشري لا يرحم يرتكب الجرم المشهود بإسم النظام ثم يتم تغطيته بعجز الدولة عن العقاب بمناسبة وطنية تسمي طىي صفحه مظلمة غاتمة أو مصالحة وطنية أو عفو شامل .فبنجو الجاني الجلاد و يسكت يضم الياء الضحية أو يصبر بضم أوله ولكن هناك وقت لا مفر فيه من موجهة التاريخ لتتجلي الحقيقة المخزية . لبعض الرموز الرسمية

%d مدونون معجبون بهذه: