وفد صحراوي يستقبل بمقر البرلمان الجزائري.

استقبل اليوم الاثنين وفد صحراوي يقوده قائد الناحية العسكرية الخامسة السيد محمد أوليدة بمقر المجلس الشعبي الوطني الجزائري .
الوفد الذي يقوم بعدة أنشطة تزامنا واحتفالات الذكرى الـ 65 لاندلاع الثورة التحريرية الجزائرية المجيدة ، حظي باستقبال من قبل رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والجالية للمجلس الشعبي الوطني الجزائري السيد عبد القادر عبد اللاوي .
اللقاء تم خلاله تبادل الحديث حول جملة من المواضيع ذات العلاقة بتعزيز علاقات التعاون والتضامن المتينة التي تربط الشعبين الصحراوي والجزائري وأفاق تطويرها .
كما استقبل الوفد من طرف نائب رئيس بلدية الجزائر الوسطى السيد عبد القادر حموشي بحضور نواب من المجلس الشعبي لبلدية الجزائر الوسطى والأمين العام لمنظمة أبناء الشهداء الطيب الهواري ، وممثلين عن كل من اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي والسفارة الصحراوية .
سلطات بلدية الجزائر الوسطى التي تربطها علاقات توأمة مع ولاية العيون جددت دعمها للشعب الصحراوي من خلال تطوير وتوسيع مجالات برامج التوأمة مع ولاية العيون في العديد من المجالات.
من جانبه رئيس الوفد محمد أوليدة ثمن الموقف التضامني الجزائري الواسع الذي تحظى به القضية الصحراوية من لدن مختلف الأوساط الرسمية و الشعبية الجزائرية.
كما حظي الوفد باستقبال مماثل من طرف السيد علي صديقي ألامين العام لحزب جبهة التحرير الوطني الذي جدد موقف حزبه الداعم لكفاح الشعب الصحراوي.

%d مدونون معجبون بهذه: