الأم ميلمنين أحمد هبت، في ذمة الله.

قال تعالى ” كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون اجوركم يوم القيامة “.
قال عز وجل ” يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي و ادخلي جنتي ” صدق الله العظيم.
ببالغ الحزن والأسى علمنا في مجلة المستقبل الصحراوي بنبأ وفاة الأم : ميلمنين احمد هبت، إثر حادث مروري اليم قرب مدينة الداخلة الَمحتلة في طريقها الى مخيمات العزة والكرامة.
الفقيدة من مواليد ١٩٦٤ عملت في الصحة المدرسية وعرفت بالاخلاق العالية والتفاني في العمل.
وبهذا المصاب الجلل ، تتقدم مجلة المستقبل الصحراوي بأحر التعازي وأصدق عبارات المواساة إلى عائلة ورفقاء الفقيدة راجين من العلي القدير أن يتغمدها بواسع رحمته ، وأن يلهم أهلها و ذويها جميل الصبر والسلوان.
إنَّا لله وإنا إليه راجعون

%d مدونون معجبون بهذه: