اسبانيا تحذر رعاياها من زيارة مخيمات اللاجئين الصحراويين بتحريض من الاحتلال المغربي.

نصحت وزارة الخارجية الإسبانية الرعايا الإسبان و الأجانب بعدم التنقل أو السفر إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين جنوب غرب الجزائر، بسبب ما زعمت انه عدم الإستقرار المتزايد في شمال مالي و الزيادة الناتجة في نشاط الجماعات الإرهابية الذي يؤثر سلباً على الأمن في تلك المنطقة.
و يبدو أن هذه التوصية التحذيرية كانت تحت الطلب حيث جاءت مباشرة بعد إستقبال جوزيف بوريل وزير الخارجية الإسباني صباح هذا اليوم بالعاصمة الاسبانية مدريد لوزير خارجية الاحتلال المغربي ناصر بوريطة.

كما أعلن بيدرو سانشيز رئيس الحكومة الإسبانية عن عقده مساء اليوم 27 نوفمبر 2019 إجتماعا مع وزير خارجية الاحتلال المغربي، و اضاف أن محور الإجتماع كان حول الهجرة و أهمية التعاون الثنائي في هذا المجال بالإضافة إلى العلاقات مع الإتحاد الأوروبي و الإتفاقيات الأخيرة بشأن الزراعة و مصايد الأسماك.

متابعة : الرقيبي حيدار.

صورة من تغريدة وزارة الخارجية الاسبانية على تويتر

%d مدونون معجبون بهذه: