ردا على تصريحات وزارة الخارجية الإسبانية : وصول وفود من المتضامنين الإسبان إلى مخيمات اللاجئين.

وصلت ليلة أمس رحلة جوية على متنها عشرات المتضامنين الإسبان إلى مطار تندوف لزيارة مخيمات اللاجئين الصحراويين.
ويأتي وصول المتضامنين إلى مخيمات اللاجئين ردا على تصريحات وزارة الخارجية التي دعت رعاياها إلى عدم التوجه إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين.
وتضم الرحلة 60 متضامنا ، الذين أكدوا أن تصريحات وزارة الخارجية الإسبانية لا أساس لها من الصحة وأن مخيمات اللاجئين آمنة.
وتساءل المتضامنون عن توقيت هذه التصريحات والهدف منها ، وعن سبب عدم توجيه التحذير لهم من السفر إلى المغرب وهو الذي شهد عملية اغتيال فتيات من جنسيات أوروبية.
وكانت الحكومة الصحراوية وجبهة البوليساريو عبرتا عن شديد الأسف وعميق الاستغراب إزاء هذه التصريحات التي لا مبرر لها ، وأشارتا أن دواعي هذه التحذيرات هو التواطؤ المفضوح مع الاحتلال المغربي.

تعليق واحد

  1. عباس عبد الله

    وصول وفود من المتضامنين الإسبان إلى مخيمات اللاجئين. خير رد عملي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: