عبد ربو سلمى أبة لعبيدي، في ذمة الله.

قال تعالى ” كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون اجوركم يوم القيامة “.
قال عز وجل ” يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي و ادخلي جنتي ” صدق الله العظيم.
ببالغ الحزن والأسى علمنا في مجلة المستقبل الصحراوي بنبأ وفاة  الاب المرحوم بإذن الله : عبد ربو سلمى أبة لعبيدي، من مواليد منطقة تيرس سنة 1954

الفقيد أب ل إبنان و ثلاث بنات، توفي اليوم بالعاصمة الموريتانية انواگشوط بتاريخ 12/01/2020

وبهذا المصاب الجلل ، تتقدم مجلة المستقبل الصحراوي بأحر التعازي وأصدق عبارات المواساة إلى عائلة ورفقاء الفقيد راجين من العلي القدير ان يتغمده بواسع رحمته ، وان يلهم اهله و ذويه جميل الصبر والسلوان.
انا اليه راجعون
%d مدونون معجبون بهذه: