وزيرة الصحة تشرع في زيارة عمل إلى مقاطعة كاستيا اليون.

شرعت عضو الأمانة الوطنية وزيرة الصحة العمومية الأخت خيرة بلاهي آباد في زيارة إلى مقاطعة كاستيا اليون تدوم يومين، مرفوقة بكل من ممثل الجبهة بالمقاطعة الأخ محمد لبات ومصطفى ومدير البعثات بالوزارة الأخ خطر مالعنين، التقت في أولى محطاتها مع السيد آرافايلا روميرو المكلف بالشؤون الاجتماعية ببلدية بايا دوليد, وقد تناول اللقاء واقع القطاع الصحي بالمخيمات والتحديات التي يطرحها كنقص الادويه والمعدات الطبية، وكشفت المسؤولة الإسبانية، عزم المدينة افتتاح دار للمرضى الصحراوين وتحمل تكاليفها، لتمكين ذوي الحالات المستعصية من تلقى العلاج الضروري، الوفد الصحراوي الذي التقي أيضا المدير العام للصحة السيد لوينس مانويل، إلى جانب السيد فيثينتي أندريس رئيس النقابات العمالية، اختتم اليوم الأول بلقاء السيد لويس فرنانديز ممثل الحزب الحاكم وعضو المجموعة البرلمانية الإسبانية السلام والحرية للشعب الصحراوي التي عقدت مؤخرا اجتماعا بمقاطعة كانطابريا.
سلطات كاستيا اليون عبرت عن ستعدادها لدعم المؤسسات الصحية الصحراوية، خاصة وإنها أصبحت في السنوات الأخيرة سندا قويا للقضية الصحراوية سياسيا وانسانيا داخل أسبانيا فقد زار أبرز قيادة وبرلماني المقاطعة المخيمات ومؤسسات الدولة الصحراوية وعبرو عن استعدادهم الدائم لدعم قطاعات الصحة والتعليم والتعاون برنامج الاطفال عطل في سلام.

%d مدونون معجبون بهذه: