الرئيس الصحراوي يصدر مرسوما يحدد من خلاله اليات العمل للوقاية من إنتشار وباء كورونا.

أصدر رئيس الجمهورية، الامين العام للجبهة السيد ابراهيم غالي مرسوما رئاسيا يحدد من خلاله اليات العمل بمؤسسات الجبهة والدولة في ظل انتشار وباء كورونا العالمي .
وفيما يلي نص البيان الصادر عن الرئاسة :
الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية
الرئاسة
بيــــان
استنادا إلى الصلاحيات التي يخولها إياه القانون الأساسي للجبهة ودستور الدولة الصحراوية، وبناء على تقييم مكتب الأمانة الوطنية للوضعية في الاراضي المحررة ومخيمات اللاجئين في ظل انتشار جائحة كورونا في الكثير من بلدان العالم، أصدر الأخ ابراهيم غالي، رئيس الجمهورية والامين العام للجبهة، اليوم الاثنين 23 مارس 2020، مرسوما رئاسيا نص على الآتي:
–  الإعلان بأن الوضعية الحالية السائدة في المناطق الواقعة تحت إدارة الدولة الصحراوية حالة استثنائية تتم إدارتها من خلال إجراءات خاصة تُكيف معها كافة البرامج والرزنامات.
–  تسيير الهيئات الوطنية للجبهة ومؤسسات الدولة يتم من خلال هيئات مصغرة في حين تعمل الإدارات بالحد الادنى من القوة البشرية العاملة.
– التشديد على توقيف حركة الآليات والاشخاص إلا في الحالات التي تستجيب للضرورات القصوى.
–  اعتماد الآلية الوطنية للوقاية من وباء كورونا كمرجعية في جميع القرارات والخطط ذات الصلة بتوفير الخدمات الأساسية والاحتياجات الضرورية للمواطن في هذا الظرف الاستثنائي.