المديرية الجهوية للتجارة تشرع في حملات معاينة ميدانية على المحلات التجارية بالولاية.

شرعت المديرية للتجارة بولاية الداخلة مرفوقة باعضاء من الالية الجهوية لليقظة من فيروس كورنا في جولة ميدانية على كافة المحلات التجارية المسجلة بالولاية والوقوف على مدى اتباعها للاجراءات والتعليمات المقررة ، في ظل انتشار وباء كورونا العالمي.
وكانت المديرية الجهوية للتجارة بالتعاون مع السلطات الجهوية للولاية حددت وثيقة لسقف اسعار المواد الغذائية والخضر والفواكه ، مطالبة التجار بضرورة الالتزام بها وعدم المضاربة ورفع الاسعار وتغليب روح المسؤولية تجاه سكان الولاية في ظل هذه الظروف التي يشهدها العالم برمته جراء انتشار وباء كورونا .
وعبرت المديرية الجهوية للتجارة عن ارتياحها لمستوى التجاوب الذي ابداه التجار تجاه المواطنين بالابقاء على الاسعار كما هي والالتزام بالاجراءات المنصوص عليها ، مؤكدة تخصيص 6 حافلات لنقل السلع والخضر للولاية وذلك لضمان السير الحسن في
هذا المجال .
وفي تصريح لاذاعة وادي الذهب من ولاية الداخلة ، اكد المدير الجهوي للتجارة ان مديريته والالية الجهوية لليقظة يسجلان بارتياح كبير التعاطي الايجابي من قبل الاخوة التجار وتفهمهم للمرحلة الاستثنائية .
وأثنى مدير التجارة على الدعم الذي تقدمه السلطات الجهوية للولاية وعلى رأسها السيد الوالي .
للاشارة ، فان الولاية وعبر الالية الجهوية لليقظة من الفيروس كوفيد 19 تراقب الوضع عن كثب من خلال التحسيس والتوجيه والتوعية بضرورة الالتزام بالاجراءات المقررة ، تفاديا لانتشار هذا الوباء الذي اربك العالم .

(اذاعة وادي الذهب)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: