الحكومة السويسرية تمنح مساهمة مالية بقيمة 1,9 مليون دولار لدعم اللاجئين الصحراويين.

منحت الحكومة السويسرية مساعدة لبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، قدرت بـ1,9 مليون دولار، موجهة للاجئين الصحراويين من أجل توفير الإحتياجات الغذائية الأساسية، وفق ما جاء في بلاغ إخباري للمنظمة.
وقد رحبت منظمة برنامج الأغذية العالمي، أكبر منظمة إنسانية لمكافحة الجوع، بالمساهمة المقدمة من قبل سويسرا لفائدة للآلاف من اللاجئين الصحراويين المتواجدين أقصى جنوب غرب الجزائر منذ ما يزيد عن اربع عقود ونيف، يعيش اللاجئون الصحراويون في ظروف مناخية صعبة بالإعتماد على المساعدات الإنسانية وفي ظل محدودية فرص العمل للعيش.
وأشار بلاغ المنظمة “أن المساهمة المقدمة من قبل الحكومة السويسرية تأتي في الوقت المناسب، وذلك بالنظر للنقص في المواد الغذائية الذي يعاني منه اللاجئون الصحراويون بسبب الآثار المتعددة التي تسببت فيه جائحة كورونا.
وفي هذا الصدد، قال ممثل برنامج الأغذية العالمي والمدير القطري في الجزائر عماد خنفير “إن برنامج الأغذية العالمي ممتن للغاية لشعب وحكومة سويسرا لدعمهما المستمر لعملياته في مخيمات اللاجئين الصحراويين”.
كما أشار البلاغ كذلك، أن سويسرا تعد من بين الجهات المانحة الرئيسية لبرنامج الأغذية العالمي بالجزائر من خلال المساهمة التي بلغت قيمتها 30.6 مليون دولار أمريكي على مدى السنوات الخمس عشرة الماضية، تم صرفها من قبل البرنامج بتعاون مع المنظمات الوطنية والدولية لفائدة اللاجئين الصحراويين.