مئات الشباب الصحراوي يلبي النداء للالتحاق بصفوف جيش التحرير الشعبي الصحراوي.

توافد صباح اليوم الجمعة مئات الشباب الصحراوي أمام مقر وزارة الدفاع الوطني ، وذلك تلبية لنداء الواجب الوطني من أجل الالتحاق بصفوف جيش التحرير الشعبي الصحراوي.

وتأتي هذه الهبة الشبانية التطوعية ، بعدما أقدمت فجر اليوم قوات الاحتلال المغربي على فتح ثلاث ثغرات شرق الثغرة غير الشرعية بالكركرات ، الشيء الذي اعتبرته الحكومة الصحراوية نسفا لاتفاق وقف إطلاق النار المبرم بين الطرفين سنة 1991 ، حيث قامت قوات جيش التحرير الشعبي الصحراوي بالرد على هذا التدخل.

وكانت كافة الولايات قد شهدت منذ أول ليلة أمس مظاهرات حاشدة مطالبة بضرورة العودة الى الكفاح المسلح من اجل انتزاع الحقوق المشروعة للشعب الصحراوي في الحرية و الاستقلال.