المدرسة العسكرية للبنات “الزعرة حمدي” تتأهب للدفاع عن الأرض الصحراوية.