جيش التحرير الشعبي الصحراوي يواصل قصف جحور وتخندقات العدو المغربي.

نفذت وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي هجمات جديدة إستهدفت من خلالها جحور وتخندقات قوات الاحتلال المغربي المتخندقة خلف أحزمة الذل والعار، حسب البلاغ العسكري رقم 68 الصادر عن وزارة الدفاع الوطني .
وخلال يوم أمس وليلة البارحة قصف أسود جيش التحرير الشعبي الصحراوي الميامين نقاط تمركز العدو في المواقع التالية:
– قصف عنيف إستهدف جحور جنود العدو في منطقة گلب النص بقطاع آوسرد.
– قصف مركز إستهدف نقاط تمركز جنود الاحتلال بمنطقة لغشيوات بقطاع السمارة.
ونهارَ اليوم قصفت وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي نقاط تمركز العدو في المواقع التالية:
– قصف عنيف إستهدف جحور وتخندقات قوات الاحتلال في منطقة أعظيم أم أجلود بقطاع آوسرد.
– قصف مركز إستهدف نقاط تمركز قوات العدو في منطقة أگويرة ولد أبلال بقطاع المحبس.
– قصف مكثف إستهدف جنود الاحتلال المتخندقين بمنطقة لعگد بقطاع المحبس.
– قصف مركز إستهدف مواقع تمركز قوات العدو في منطقة ألفيعيين بقطاع الفرسية مرتين متتاليتين.
– قصف عنيف إستهدف تخندقات جنود الاحتلال بمنطقة حفرة إشياف بقطاع البگاري.
وتتوالى هجمات مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي الأماجد مستهدفة معاقل وتخندقات قوات الاحتلال المغربي التي تكبدت خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد عل طول جدار الذل والعار.