سكان السمارة يشتكون من ضعف خدمات شركة الاتصالات

يشتكي مواطنوا ولاية السمارة من ضعف في شبكة الاتصالات وتعد “موبليس” الجزائرية، شركة الاتصالات المسيطرة من حيث الزبائن في المخيمات، إلا أن الخدمات التي توفرها هذه الشبكة متواضعة للغاية.
وقد عبر الكثير من المواطنين عن تذمرهم واستيائهم  من الانقطاعات المتواصلة في الاتصالات، وعجزهم عن اجراء المكالمات بسبب الضعف الحاد في هذه الشبكة، فإجراء إتصال هاتفي يتطلب احيانا وقتا طويلا، ناهيك عن خدمة الرسائل القصيرة التي باتت معطلة حيث تستهلك الرسالة من الرصيد الا انها لا تصل. هذا فضلا عن خدمة الانترنت التي بات الحصول عليها مستحيلا في ظل رداءة الخط.
وقد سبق لمواطني ولاية السمارة ان اوصلوا شكواهم لشركة موبليس الجزائرية، إلا انه لم يحدث اي تحسن يذكر، حيث ومنذ ما يقارب 8 سنوات لايزال مستوى هذه الشبكة ضعيف جدا، بل في تدهور مستمر.
وفي ظل الغياب الرسمي وعدم مبالات مسؤولي شركة الاتصالات تزيد هذه الشبكة من معاناة اللاجئين المتفاقمة اصلا.
(مراسلة من المحفوظ محمد لمين بشري)

المصدر : موقع المصير نيوز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.